سرّ دعم الإمارات لصربيا "داعمة إسرائيل وطاغية الشام " ألإمارات تمتثل للأمر الصهيو- أمريكي لوقف الإمتداد التركي في البلقان  *    شاب يعثر على حقيبة بداخلها 21 مليون يمني و140 الف سعودي ويعيدها لصاحبها  *    الشعب ينزع حقوقه ويستعيد كرامته وسلطاته أسوه بشعوب العالم .. الشعب أساس ومصدر كل "السلطات"  *    الحوثي يحدد الخطوات التصعيديه ليوم غد (تفاصيل)  *    إيقاعات الوجع اليمني!  *    القاضي الهتار: يتعذر على الرئيس إقالة الحكومة في ظل تواجد الحشود المسلحة  *    عاجل: كلمة لزعيم الحوثيين الان على قناة المسيرة ويؤكد انه لا تراجع  *    اللجنة الرئاسية تنهي لقاءها بزعيم الحوثيين وسط ترقب يمني كبير للنتائج ( فيديو )   *    تصريح هـام صادر عن المؤتمر الشعبي العام  *    الرئيس هادي : يدعو القوات المسلحه والأمن لمواجهة كل الاحتمالات  *   : اخبار الساعة
الخبر السابق

مهاتير محمد : مصر لن تفلس ..ولديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم

الخبر التالي
 مهاتير محمد : مصر لن تفلس ..ولديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم

اخبار الساعة - متابعات
التاريخ : 04-01-2013    منذ: 2 سنوات مضت
قال مهاتير محمد، رئيس وزراء ماليزيا السابق، والخبير الاقتصادي العالمي وباني نهضة جنوب شرق آسيا: مصر لن تفلس أبداً، بل إن مصر لديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم.

وأضاف مهاتير في تدوينة له بالفيس بوك: «إن مصر لديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم إذا استغلت تلك الثروات بشكل جيد، وما تمت سرقته وإهداره من أموال وأرصدة وثروات مصر الطبيعية خلال الـ30 عاما الماضية من نظام مبارك، طبقا لمعلومات الاتحاد الأوروبي وأرقامه المؤكدة، يبلغ 5 تريليون دولار أمريكي، وكان ذلك المبلغ يكفي لتحويل مصر إلى مرتية دولة أوروبية متقدمة، وكان يكفي لظهور 90 مليون مليونير كبير فى مصر».

وعن تقديره الكبير لمصر، قال مهاتير: «أنا حزين على مصر وعلى شعبهم، فلقد تعرضتم فى مصر لما يفوق الخيال فى الاحتيال والسرقات وتجريف الثروات المادية والطبيعية والافتراضية لو صح التعبير، حتى أن «الفايكنج» وهم أشرس الغزاة الذين شهدهم التاريخ البشري فى أوروبا، ما كانوا سيتمكنون من سرقة مواردكم مثلما فعل بكم نظام مبارك».

أضاف مهاتير: «لا يمكننى إلا الإعراب عن ثقتي وتقديري لنزاهة وشفافية وحنكة حزب الإخوان المسلمين فى مصر، واعلموا أن العالم لا يرى حالياً فى مصر من يمكن الحديث معه إلا الإخوان المسلمين، بعد أن تراجع دور الأحزاب الليبرالية فى البناء والتنمية، وتحولهم الى ما يشبه مليشيات لهدم دولتكم والعداء والتعدي على إرادة شعبكم العظيم».
اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.2228