آخر الأخبار :
فيس بوك يشهد فوضة عارمة وخوارزمياته ترّوج لمنشورات مفبركة هذا ما حدث في مول تجاري بالسعودية.. وكيف قُتل الطفلة امام رعب وذهول الناس بن دغر يكشف عن توجه لنقل البنك المركزي إلى عدن مروجو المخدرات في السعودية ينشطون عبر "سناب شات" لاستهداف الفتيات الصغيرات.. وهذا ما حصل لهم!! بالصور... دبابة "تي – 90" الروسية من أقوى 5 دبابات في العالم.. لهذه الاسباب! شاهد بالصور : اللحظات الأخيرة للإنتحاري مرتكب جريمة تفجير معسكر المقاومة بعدن امس الأثنين "رسائل جنسية" تدفع مساعدة كلينتون لترك زوجها الحوثييون يعلنون اطلاق صاروخيين باليستيين على مطار ابها في عسير ومحطة كهرباء الشقيق بجازان، والسعودييون: اسقطناهما شاهد بالصور : تغييرات في ثوب الكعبة المشرفة الجيش الموالي لهادي يعلن ضبط ثلاثة شاحنات محملة بالقذائف في طريقها إلى صنعاء

تصويت أخبار الساعة

برأيك..هل المجلس السياسي الذي تم تشكيله باليمن يعتبر (شرعي أم إنقلابي)؟؟

شرعي
انقلابي
لا اعلم

مـــادة تــجــاريــة


أخبار الساعة » الاقتصادية » عربية

مهاتير محمد : مصر لن تفلس ..ولديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم

 مهاتير محمد : مصر لن تفلس ..ولديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم

اخبار الساعة - متابعات   | بتاريخ : 04-01-2013    | منذ: 4 سنوات مضت
قال مهاتير محمد، رئيس وزراء ماليزيا السابق، والخبير الاقتصادي العالمي وباني نهضة جنوب شرق آسيا: مصر لن تفلس أبداً، بل إن مصر لديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم.

وأضاف مهاتير في تدوينة له بالفيس بوك: «إن مصر لديها ثروات تكفى لمساعدة ربع دول العالم إذا استغلت تلك الثروات بشكل جيد، وما تمت سرقته وإهداره من أموال وأرصدة وثروات مصر الطبيعية خلال الـ30 عاما الماضية من نظام مبارك، طبقا لمعلومات الاتحاد الأوروبي وأرقامه المؤكدة، يبلغ 5 تريليون دولار أمريكي، وكان ذلك المبلغ يكفي لتحويل مصر إلى مرتية دولة أوروبية متقدمة، وكان يكفي لظهور 90 مليون مليونير كبير فى مصر».

وعن تقديره الكبير لمصر، قال مهاتير: «أنا حزين على مصر وعلى شعبهم، فلقد تعرضتم فى مصر لما يفوق الخيال فى الاحتيال والسرقات وتجريف الثروات المادية والطبيعية والافتراضية لو صح التعبير، حتى أن «الفايكنج» وهم أشرس الغزاة الذين شهدهم التاريخ البشري فى أوروبا، ما كانوا سيتمكنون من سرقة مواردكم مثلما فعل بكم نظام مبارك».

أضاف مهاتير: «لا يمكننى إلا الإعراب عن ثقتي وتقديري لنزاهة وشفافية وحنكة حزب الإخوان المسلمين فى مصر، واعلموا أن العالم لا يرى حالياً فى مصر من يمكن الحديث معه إلا الإخوان المسلمين، بعد أن تراجع دور الأحزاب الليبرالية فى البناء والتنمية، وتحولهم الى ما يشبه مليشيات لهدم دولتكم والعداء والتعدي على إرادة شعبكم العظيم».
ادخل هنا للإشتراك معنا في قناة أخبار الساعة علي تليجرام



القراءات : (10738) قراءة
اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.4453