آخر الأخبار :
اليمن : هذا هو سبب اقتحام جماعة الحوثي مبنى مصلحة الاحوال المدنية بصنعاء أكثر من 70 ألف واقعة اعتداء جنسي على مجندات في الجيش الأمريكي اليمن : مسلحو الحوثي يقتحمون مصلحة الأحوال المدنية بصنعاء مساء الليلة آلان غريش :السعودية خسرت في اليمن وسوريا وستخسر في لبنان أيضا ميدل ايست آي: الأمير متعب و17 آخرين نقلوا للمستشفى نتيجة التعذيب وأحدهم أُدخِل العناية المركزة جامعة تعز تناقش رسالة دكتوراه ل تطوير مكاتب التربية والتعليم بالجمهورية اليمنية الناطق الرسمي لشركة النفط يكشف السبب وراء شن الحوثيين الحرب على وزير النفط «ذياب معيلي» الأمم المتحدة أرحم من السعودية وتقول: اليمن على شفا أسوأ مجاعة في العالم... الملايين من الأرواح في خطر داهم (فيديو) مجزرتين اليوم للتحالف في حجة والحديدة تسفر عن سقوط اكثر من 20 قتيل وعدد من الجرحى اليمن :انفجار حافلة في صنعاء كانت تقل كمية كبيرة من البنزين الى السوق السوداء(صوره)

إعلانات نصية:

أخبار الساعة » فنون وثقافة » جدد معلوماتك

طريق النجاح والتميز

اخبار الساعة - الأستاذة/ بسمة علي    | بتاريخ : 08-11-2010    | منذ: 7 سنوات مضت
يا ترى ما هو السبب أن هنالك أشخاصا متميزين وآخرين غير متميزين؟! وهناك أناس ناجحون وآخرون غير ناجحون ؟!

أسئلة كثيرة كانت تجول بخاطري بحثا عن التميز والنجاح في مجالات الحياة المختلفة وفكرت كثيرا وكثيرا ..

كيف يصل الإنسان إلي اعلي درجات النجاح والتميز ؟

هناك نداء داخلي وصوت خفي يدفعني نحو ما أتمني وما احلم  , تلك الأحلام التي اعتبرها صغيرة وكم أتمني أن تكون يوما ما كبيرة ,  تحقق لي أهدافا كم ظمئت لتحقيقها ..

لقد حصلت علي درجة البكالوريوس في الخدمة الاجتماعية وعملت في مجالات عدة كان يعتبرني البعض من الناجحين ولكني شعرت بأنه ينقصني الكثير لان العالم في تقدم مستمر وودت أن أواكب هذا التطور والتقدم العلمي وكيف لي أن أكون ضمن هذا العالم المتقدم ..

تساؤلات في نفسي لم تهدأ فطاقتي وقدراتي ودوافعي كبيرة ولكن بحثت دوما عن طريقٍ لتطوير هذه القدرات و هذه المهارات مع الحياة التي نعيشها بهمومها ومشاكلها ,  لدي الدافع القوي لكي أكون , إلي أن أراد الله لي بان علمت من احدي صديقاتي أن هنالك أكاديمية دولية للتدريب والتنمية البشرية هدفها التنمية والتطوير للمعلومات  والمهارات والقدرات وتغيير اتجاهات في المجتمع المدني والتقدم به نحو مستقبل متميز .   فالتحقت بالأكاديمية في برنامج متقدم لتدريب مدربين محترفين فلا اخفي عليكم أيها الأعزاء أنني في أول يوم شعرت وكأنني طفلة صغير تدخل المدرسة لأول مرة في حياتها وعندها الرهبة .. وقلت لنفسي هل سأستمر هل سأنجح هل سأصل لما كنت اطمح إليه أسئلة كثيرة راودتني ولكن بفضل الله وعونه ومن ثم أستاذي الفاضل محمد السويركي سرعان ما كسر هذا الحاجز وتبددت الرهبة وبدأت أقول لنفسي لن أيأس لن أتراجع عما في داخلي سأستمر في طريقي حتى تتحقق أهدافي  وبدأت تتضح لي الرؤية في إمكانية الوصول لتلك الأهداف فعرفت معلومات لم أكن اعرفها من قبل ومهارات وقدرات كانت مدفونة في شخصيتي ولمست تغيرا في مسار حياتي , شعرت أنني في تحدي مع نفسي نعم انه طريق شاق ولكنه ممتع واستذكر كلام الحق عز وجل " إنا لا نضيع اجر من أحسن عملا " واني أحاول جاهدة أن أحسن العمل في هذا المجال وقال الله عز وجل" فإذا عزمت فتوكل علي لله إن الله يحب المتوكلين " وفعلا عزمت واجتهدت وتوكلت علي الله بأن أكون من المدربين المحترفين المتميزين وأنا الآن في طريقي إلي النجاح بإذن الله  .

    وفي الختام أتمني من كل من يشعر أن لديه دوافع وقدرات نحو التميز والنجاح فلا يبخل علي نفسه في أن يعطي نفسه الفرصة في ذلك , لعل وعسى أن تتحقق له أهدافا ترفع من مستوي وطننا الحبيب  .

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة علي تليجرام



إعلانات نصية:

اقرأ ايضا :
القراءات : (14518) قراءة
اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.7957