أجهزة أمنية غربية تحذر آلاف المجندين لإيران يعملون سراً في البوسنة والهرسك والبديل عدو مشترك  *    مسؤول بالبحث الجنائي بتعز يفرج عن متهمين والأهالي يناشدون مدير الأمن   *    بالصور .. جريمة تهز محافظة البيضاء بمديرياتها السبع، بعد قتل ميليشيات الحوثي لشاب من قيفة بـ رداع  *    المخابرات الأمريكية تشتري سفينة الأسلحة جيهان مقابل؟؟  *    مستشار الرئيس هادي يُحذر من وضع كارثي قادم على اليمن ويُحمل الحوثيون المسؤولية   *    نهب 12 مليون ريال من داخل بريد الحامي في سطو مسلح   *    قرارات أمنية في أمن العاصمة (الأسماء+المناصب) تفاصيل:  *    (فيديو) طفل يمني في امريكا يقتل في عملية سطو على متجره، وإصابة والده خطرة  *    الأوضاع في اليمن تتداعى.. وتزايد عمليات تهريب الأسلحة الإيرانية إلى الموانئ اليمنية  *    تعيين أربعة محافظين لمحافظة ذمار ... أسماء وتفاصيل   *   : اخبار الساعة
الخبر السابق

الحوثيون يهددون بتصفية 17 فرد من أسرة الحباري في حال تراجع عن موقفة الداعم للحوثيين ضد قبيلة أرحب

الخبر التالي
أحد المواقع العسكرية لرجال قبائل أرحب
أحد المواقع العسكرية لرجال قبائل أرحب

اخبار الساعة - مأرب برس   | بتاريخ : 15-01-2014    | منذ: 9 أشهر مضت

 كشفت مصادر قبيلة في قرية "حبّار بقبيلة أرحب لـ"مأرب برس " أن فارس الحباري الذي مد يده للتعاون مع الحوثيين وسمح لهم بالتوغل والدخول إلى مناطق في القبيلة يعيش حالة من الانهيار النفسي بعد أن أكتشف الخديعة التي أوقعه فيها عدد من الحوثيين .

حيث أوضحت المصادر القبلية "أن الشيخ فارس الحباري عقب تلقيه بعض الأموال قبل أكثر من شهر ونصف تقريبا وموافقته على دعم الحوثيين داخل أرحب , طالبه الحوثيون بإرسال مجموعة من أقاربه وذويه إلى محافظة صعدة كجولة سريعة وتلقيهم بعض الدورات التأهيلية في المذهب الزيدي وغيرها من الفنون .

وهو الأمر الذي وافق علية الحباري بحسن نية حيث قام بإرسال 17 فرد من أفراد أسرته بينهم بعض أبنائه وأبناء أخواته وآخرين من أفراد أسرته المقربين .

وعقب حصول عدة لقاءات قبيلة بين كافة فخوذ قبيلة أرحب واتفاقهم جميعا على رحيل المسلحين الأجانب من خارج أرحب , شعر الحباري بضعف موقفة وطالب بالتشاور مع أصحابة من الحوثيين , حيث تلقى ردا صادما وهو أن أقربائه لا يتلقون أي دورات تدريبه أو أي جولات وأنماهم "رهائن " حتى يتم تنفيذ كافة المهام التي أوكلت إليه في إتمام مهمته التي وعد الحوثيين بها وهو الوقوف إلى جانبهم حتى أخر لحظة .

وقد أعلن فارس الحباري في أكثر من لقاء أنه لا يستطيع اتخاذ أي قرار لصالح القبيلة مهما كان إجماع القبيلة علية أو لصالح أسرته دون مشاورته الحوثيين وموافقتهم عليه.

يشار إلى أن نظام الرهائن هو أسلوب كانت تتبعه الأئمة في اليمن إبان حكم أحمد حميد الدين وأبية في التعامل مع رجال القبائل.

نظام الرهائن ":

 هو نوع من الوسائل القمع والسيطرة التي أتخذها الأئمة ضد رجال القبائل في الإحكام عليهم وعدم قدرتهم على الهروب من أي التزام يتم الاتفاق علية , ويتمثل في وضع عدد من الأفراد لا ذنب لهم بأي جرم لدى الطرف المسيطر وكان الأئمة يشترطون وضع أبناء المشائخ كرهائن لديهم لتنفيذ كل ما يطلب منهم مهما كان الأمر مكلفا عليهم .



اقرأ ايضا :
< اليزيدي يدعو منظمات المجتمع المدني بحضرموت لمساندة أجهزة الدولة
< بانتظار الجمهورية الرابعة
< أكثر من خمسمائة سيارة عالقة في صعدة بسبب تكاليف النقل، وأبناء دماج يوجهون رسالة إلى رئيس الجمهورية (فيديو)
< وزارة الدفاع تنفي تسلم الجيش المواقع من الحوثيين في دماج
< لوقف فضائح مسئوليها.. الإمارات تعرض دفع 10 مليارات دولار لتركيا
< السفارة الامريكية طالبت الرئيس بإبلاغ السلفيين بأنهم أصبحوا أهدافاً للطيران الأمريكي في حال لم يغادروا دماج
< صورة حدثت في فلسطين، وتكررت في اليمن اليوم بعد 66 عاماً من الزمان (الصورة)
اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.2158