آخر الأخبار :
البنوك السعودية توجه رسالة هامة الى جميع المقيمين المغتربين بالمملكة (النص) القبض على خلية نساء يمنيات يقمن بهذا العمل المشين .. تفاصيل شاهد أخر ظهور للعميد طارق محمد عبدالله صالح اليوم.. والسبب! (صورة) مقتل ثلاثة من عناصر القاعدة بغارة امريكية في البيضاء محمد علي الحوثي يوجّه تهديدا عنيفا للسعودية ويرد على الجبير؟ اندلاع اشتباكات عنيفة بين الحوثيين وقبائل «العصيمات» معقل بيت الأحمر بعمران.. ومصادر تكشف أسبابها! حتى لا تشتكي من البواسير مرة أخرى.. إليك الحل الأقوى! (التعليمات) عبد الباري عطوان: ماذا يعني الجبير بقوله أن السعودية لن تقف مكتوفة الأيدي ؟ وزير الصحة يكشف عن فضيحة بجلاجل في وزارة الصحة - صفقة باكثر من نصف مليار ريال (وثائق) بالفيديو...شرطة مكة تكشف ملابسات واقعة "فتاة مطعم الطائف" المشينة

إعلانات نصية:

أخبار الساعة » شخصيات ومشاهير » شخصيات سياسية

نبذة مختصرة عن حياة "احمد القنع" الشخصية السياسية الجنوبية والمرشحة تقليد الحراك الجنوبي في احد المناصب الوزارية الجديدة للحكومة

نبذة مختصرة عن حياة "احمد القنع" الشخصية السياسية الجنوبية والمرشحة تقليد الحراك الجنوبي في احد المناصب الوزارية الجديدة للحكومة

اخبار الساعة - متابعة   | بتاريخ : 25-10-2014    | منذ: 3 سنوات مضت

 تستعد الحكومة اليمنية  بإعلان الحقبة الوزارية في قرارها الجديد بعد اختيار المهندس خالد باحج رئيسا للوزراء في الاسبوع الماضية وتجري في العاصمة صنعاء مشاورات عديدة في كيفية اختيار ممثلين لكل الاحزاب والقوى المشاركة في التمثيل الوزاري بالحكومة الجديدة.

 

يدخل الحراك الجنوبي في مربع التقسيم ويدرج اسماء لبعض الشخصيات المرشحة بتقليد الحراك في إحدى الوزارات ,مصادر خاصة اكدت عن اترشيح اسماء جنوبية لتقليدهم مناصب في الحكومة الجديدة من بين تلك الاسماء يأتي اسم الشخصية السياسية الجنوبية "احمد القنع" كمرشح جنوبي يمثل الحراك .

نبذة مختصرة عن حياة السياسي "القنع" نلخصه في تقريرا بسيط :

 

احمد القنع من اوائل المؤسسين للحراك الجنوبي ويعتبر من الشخصيات الاعلاميين البارزة والمساهمة  في نشر القضية الجنوبية منذ 2007 الى ان تم اقحام القضية في مؤتمر الحوار الوطني في صنعاء وبدا التعاطي مع القضية وإيصال ملفها الى مجلس الامن الدولي  .

 

يعد " القنع "  من احدا القيادات المؤثرة في الحراك الجنوبي ومن اوائل الشخصيات القائمة على اختيار الرئيس علي سالم البيض رئيسا شرعيا للجنوب في 2009 بعد اجتماع موسع بين مجموعة من القيادات الجنوبية بمنزل الشيخ طارق الفضلي في ابين .

 

اعتقل " القنع " عام 2009 بمكيدة  صنعت بتواطؤ من قبل شخصيات جنوبية مواليه للمخلوع وذالك بمقابل اخرس صوته وأبعده عن دائرة النضال السلمي المطالب استعادة دولته , وتهم بمساس الوحدة اليمنية وخيانة الوطن , مكث في المعتقل عام وشهرين و18 يوما تم اطلاق سراح  كل المسجونين معه وظل وحده قابع في زنزانته .

 

درس الابتدائية والثانوية في مسقط رأسه بمديرية لودر والتحق بكلية الحقوق ولكنه لظروفه الاسرية لم يكمل دراسته وترك كلية الحقوق في السنة الثالثة ملتحقا بحدى المدارس ليصبح استاذا  مساندا لأسرته التي كان يعول عليها  .

 

استطاع  اظهر القضية الجنوبية  من خلال الحوار الوطني ومنصبة في الحوار كناطق رسمي لمؤتمر شعب الجنوب الممثل للقضية الجنوبية , وتحدث في اكثر مقابلات تلفزيونية عربية ومحلية  اجريت  معه عن القضية الجنوبية وعن صمود شعبا خرج لاستعادة دولته التي سلبت منه في حرب صيف 94 .

كون علاقة قوية مع جماعة انصار الله في مؤتمر الحوار بعلاقته القديمه مع ابراهيم بدر الدين الحوثي وفارس مناع ومحمد علي الحوثي وحسن ثورة ويحي المختفي وإبراهيم المؤيد والمتوكل والإعلامي محمد الزبيدي وغيرهم في سجون الامن اثناء فترة اعتقاله فيها  ...

 

تلقى عديد من التهديدات والتخوين من بعض الجنوبيين ليصبح "القنع " في دارة الخونة متناسين رصيده النضالي وتضحيته منذ بداية انطلاق الحراك الجنوبي في 2007 , تحدث في جميع المقابلات التي اجريت معه عن حياته الخاصة بكل شفافية معتمدا على بساطته التي عشها منذ صغره .

 

 متزوج وأب لأربعة ابناء حامد وأكرم وفاطمة وأديب  ,يسكن  في منزل بسيط  ومتواضع  يستأجره في حي صغير  بمديرية القاهرة عدن  , رجل مؤثر يتملك حسا شاعري بطابعه البدوي يحضا باحترام الكل في مديرته وبين ابناء العواذل ويعد من ابزر الشخصيات المساندة للجان الشعبية في لودر اثناء حرب القاعدة وظهوره في عدة لقاءت انصف الجان الشعبية انذاك .

 

اضاف في رصيده علاقات عديدة اثناء الحوار الوطني مع عدد كبير من رجال السياسة والمشايخ ورجال الاعمال حتى ان البعض اطلق علية رجل المرح والسرور وحلال المشاكل من خلال تدخله لحل كافة الخلافات التي كانت تقوم بين اعضاء الحوار .

 

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة علي تليجرام



إعلانات نصية:

اقرأ ايضا :
القراءات : (7052) قراءة
اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.2798