آخر الأخبار :
مفاجأة .. تكشفها نشرة آخر اسعار صرف الدولار والسعودي مساء اليوم الجمعة 22 فبراير المالية تكشف موعد صرف رواتب النازحين ويوضح سبب التأخير خبراء في مجلس الأمن: الحوثيون تلاعبوا بالحقائق حول قصف اطفال بضحيان الحوثيون يتوجهون نحو محافظة إب، وتعيين «يحيى الحوثي» وكيلاً للمحافظة .. والسبب ! توتر بين هاشم الأحمر ومحافظ شبوة على خلفية احتجاز البحث الجنائي لقاطرات نفط بالمحافظة (وثيقة) شاهد بالفيديو.. لماذا يبكي شقيق توكل كرمان .. وماذا يقول عن صالح إيران تستعرض قدراتها العسكرية في مناورات عسكرية كبرى في الخليج وتختبر صواريخ تطلقها غواصات حميد الأحمر يخرج عن صمته ويكتب منشور في ذكرى انتخاب الرئيس هادي ويصف سنوات حمكه بـ «العجاف» .. (النص) الدولار يواصل ارتفاعه بلا هواده أمام الريال اليمني (اسعار الصرف اليوم الجمعة 22 فبراير 2019م) مقتل قائد لواء رفيع تابع للشرعية في صعدة في مواجهات مع الحوثيين (الاسم)

أخبار الساعة » فنون وثقافة » فنون

ردة فعل الجسمي على ارتباط اسمه بكوارث الدول التي يغني لها !

ردة فعل الجسمي على ارتباط اسمه بكوارث الدول التي يغني لها !

اخبار الساعة    | بتاريخ : 06-02-2016    | منذ: 3 سنوات مضت

اعترف المغني الإماراتي حسين الجسمي أن ارتباط اسمه بـ “الكوارث” التي تحلّ بالدول التي تغنّى بها في الآونة الأخيرة، يثير ضحكه، سيما بعدما شهدت الشبكات الاجتماعية الكثير من التعليقات التي تصب في هذا الاتجاه.
الجسمي قال لصحيفة ”الرأي" الكويتية، “أقرأ هذه التعليقات وأضحك. ما جعلت الهيبة في اللسان، بل بالأفعال والأخلاق؛ لأنه في النهاية إما أنك تتعلم أو تتألم، وأنا اخترت أن أتعلّم، ومن يقوم بكتابة ذلك في مواقع الإعلام هم أشخاص منّا وفينا وأحترمهم وأحبهم، وما أزعل منهم لأنني أستمد منهم النجاح والفكر".
وكان البعض ربط بين الجسمي وبين الأحداث المأساوية التي وقعت مؤخراً، فأرجعوا تدهور مستوى برشلونة الإسباني قبل موسمين بعد مسيرة نجاح طويلة إلى إطلاق الجسمي أغنية “حبيبي برشلوني” في العام 2012.
وكذلك ساءت الأوضاع الأمنية في ليبيا بعد إطلاقه أغنيته “ليبيا يا جنة” في 2011، الأمر الذي ينطبق على مصر التي غنى لها “بشرة خير” في العام 2014، فارتفعت فيها وتيرة التفجيرات في منطقة سيناء، وتعرضت السياحة لعدة ضربات موجعة.
كما ربط البعض - مازحاً - بين إطلاق أغنية “لما بقينا في الحرم” التي غنّاها الجسمي في العام 2015 بمناسبة قرب مناسك الحج، فجاء موسماً كارثياً وقعت خلاله حادثتا سقوط الرافعة في الحرم المكي، ثم تدافع الحجاج خلال رمي الجمرات وسقوط مئات القتلى.
نهاية “النحس” جاءت بالعمليات الإرهابية التي شهدتها العاصمة الفرنسية باريس أواخر العام 2015، والتي سبقها بأسبوعين فقط طرح أغنية الجسمي “نفحات باريس”، ما دفع البعض لمطالبة الفنان الإماراتي إلى عدم الغناء لبلادهم.

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (21130) قراءة

Total time: 0.2202