آخر الأخبار :
اول فيديو يكشف هيجان البحر جراء إعصار ميكونو الذي يقترب من السواحل اليمنية والجزيرة العربية (شاهد) بعد سرده تفاصيل هروب الفريق علي محسن.. السفير السعودي يكشف تفاصيل جديدة لمحاولة الحوثيين قتل ”هادي”وكيف حاول إنقاذه علي البخيتي يكشفها..شهادة للتاريخ هذه هي الساعات الاخيرة للفريق الركن علي محسن الاحمر بصنعاء عــاجل: الفلكي اليمني «عدنان الشوافي» يحذر من العاصفة ميكونو التي تقترب بسرعة كبيرة من السواحل اليمنية وعمان جبهة نهم تشتعل من جديد .. وهذا ما حدث اليوم هناك السفير الامريكي يعزي أحمد علي بعد السيطرة على سوق الملاحيظ بصعدة.. تعرف عن المسافة بين الملاحيظ ومنطقة مران التي توعد هادي برفع علم الجمهورية فيها (صورة) الحوثي يتلقى ضربة أخرى: وهروب عدد من أعضاء مجلس النواب إلى الخارج والشرعية تغدق عليهم الأموال (تفاصيل) الداخلية: غداً بدء صرف راتب شهر ابريل السفير أحمد علي يبعث برسالة الى اسرة العميد مهدي العولقي

أخبار الساعة » شخصيات ومشاهير » اقتصادية

فشل في دراسته وطُرد من 30 وظيفة.. فأصبح أغنى أغنياء العالم

فشل في دراسته وطُرد من 30 وظيفة.. فأصبح أغنى أغنياء العالم

اخبار الساعة    | بتاريخ : 01-11-2016    | منذ: 2 سنوات مضت
لن ينسى الملياردير الصيني “جاك ما” الذي تزدحم خزنته بما لا يقل عن 23 مليار دولار أمريكي، يوم 21 من فبراير 1999، ذلك اليوم الذي بذل فيه جهده من أجل إقناع 17 من أصدقائه بالاستثمار في مشروع جديد، إلا أنّ فرص إقناعهم كانت جدًا ضئيلة. فقد كان ذا رصيد طويل من الإخفاقات.
 
وروت صحيفة “إندبندنت” البريطانية، قصة كفاح جاك من الفقر إلى الثراء الفاحش، وكيف بدأت حياته بدورة فشل لا تنتهي.
 
فشل جاك في دراسته وخرج من الامتحانات صفر اليدين، كما قدّم إلى الجامعة التي كان يتمناها مرات عدة، إلا أنه رُفض باستمرار.
 
بعدها، تقدم جاك لـ30 وظيفة مختلفة، إلا أنه رُفض فيها جميعاً. حتى أن واحدة منها قد قبلت كل المتقدمين وكانوا من العشرات، وكان الوحيد الذي لم يُقبل فيها. بحسب ما ذكره موقع “سبوتنيك” الروسي.
 
كما حاول جاك إنشاء مشروعين خاصين. إلا أنه فشل فيهما كذلك. وفي وقت ينهار أناس بعد كل هذا الرفض، قرّر جاك العام 1995، أن ينشئ أول شركة تجارة إلكترونية في الصين.
 
ورغم كل الإخفاقات السابقة كان هناك في شقته يسأل أصدقاءه العون والاستثمار، وقضى جاك ساعات وهو يشرح المشروع لأصدقائه، والذين كانوا يدركون فعلاً إخفاقاته، لكنهم رأوا أيضاً مقدار الإصرار. وبذلك استطاع جمع 60 ألف دولار من أصدقائه الـ17 لينشئ بها الشركة الجديدة.
 
ولم يخب ظن أصدقائه هذه المرة. فقد بنى جاك شركة “علي بابا”. والتي تحولت إلى إمبراطورية تقدّر مبيعاتها السنوية بما يفوق 170 مليار دولار، وذلك بفضل رجل لم تدعه إخفاقاته أن ييأس من الحياة.
المصدر : وكالات
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (26010) قراءة

Total time: 0.2873