آخر الأخبار :
فيديو حصري لزوجة المتهم باختطاق واغتصاب وقتل الطفل محمد فهد الرحامي وهي أحد افراد العصابة الإجرامية السعودية: مسلحون يقتحمون موقعاً مهماً بالرياض.. والقوات السعودية تستنفر..وهذا ما حدث ! مناهضون للامارات يعقدون اول لقاء لهم في عدن (صور) سياسي يمني: الشرعية تندفع إلى الاستسلام باسم السلام مقتل القائد الميداني للحوثيين في تعز (الاسم) مصدر حكومي يتحدث عن اجتماع مرتقب مع الأمم المتحدة بشأن غريفيت والأخيرة تنفي عاجل: الكشف عن موعد صرف نصف راتب بصنعاء (الموعد) بعد اجراءات البنك المركزي الأخيرة .. انخفاض كبير للدولار امام الريال اليمني (اسعار الصرف) قوات الجيش والمقاومة تدخل شخب والفاخر والحوثيون يتلقون ضربات موجعة الطب الشرعي يؤكد تعرض طفل حزيز للاغتصاب قبل القتل.. والقبض على المشتبه الرئيسي بالجريمة

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

اليمن : وزير المالية الأسبق اتوقع وصول قيمة الدولار الواحد الى الف ريال يمني خلال شهر

اليمن : وزير المالية الأسبق اتوقع وصول قيمة الدولار الواحد الى الف ريال يمني خلال شهر

اخبار الساعة    | بتاريخ : 19-02-2017    | منذ: 2 سنوات مضت

كشف وزير المالية اليمني الأسبق سيف العسلي أن عدد الموظفين في اليمن “مدنيين وعسكريين”، رغم الحرب المشتعلة منذ نحو عامين ورغم الفقر الذي يعاني منه اليمن، ارتفع إلى نحو مليون و700 ألف شخص بعد قيام طرفي الصراع (جماعة الحوثي والرئيس السابق علي عبدالله صالح من جهة والشرعية من جهة ثانية) بتجنيد وتوظيف نحو نصف مليون شخص خلال العامين الماضين، وهو ما رفع فاتورة رواتب الموظفين من 70 مليار ريال شهرياً إلى 200 مليار ريال مؤكداً أن غالبية هؤلاء الموظفين من دون رواتب منذ ستة أشهر.

 

 

وقال العسلي في تصريح خاص لـ”السياسية”، إن اليمن يعيش حالة خاصة لا وجود فيها للدولة، لأن وظائف الدولة التي منها صرف رواتب موظفيها وتلبية احتياجات الناس لم تعد موجودة، باعتبار أن حكومة الشرعية في عدن غير قادرة على القيام بأي وظيفة من وظائف الدولة، فيما حكومة صنعاء غير قادرة على القيام بتلك الوظائف أيضاً”.

 

 

وأشار إلى أن حكومة صنعاء من دون صلاحيات لا في الداخل ولا في الخارج ولا تقدم ولا تؤخر، حيث وصل بها الأمر إلى أن ترسل كشوفات موظفيها إلى حكومة عدن للحصول على رواتبهم.

 

 

وأضاف “ما دامت حكومة صنعاء بهذا الضعف فلتسلم كل شيء لحكومة عدن التي يجب أن تسعى لأن تقوم بدورها لليمنيين كلهم”.

 

وأرجع سبب تدهور العملة المحلية (الريال) إلى قيام حكومة الشرعية بطباعة 400 مليار ريال وتوجيه هذا المبلغ في شراء الولاءات وإنشاء دولة موازية للدولة السابقة من جيش وميليشيات وموظفين، وليس لدفع رواتب الموظفين، متوقعاً استمرار تدهور قيمة الريال مقابل الدولار إلى 500 خلال شهر، وإلى ألف ريال مقابل الدولار الواحد إذا تم طباعة مزيد من العملة المحلية، وقد يصبح لا قيمة له، ليكون تعامل اليمنيين بالدولار والريال السعودي فقط إن وجدت سيولة.

 

 واعتبر أنه سيترتب على تأخر رواتب الموظفين أحد احتمالين، إما مجاعة وإما فوضى أو الإثنين معاً، مستبعداً حدوث ثورة ضد الحكام الحاليين في البلاد، سواء الموجودين في صنعاء أو عدن، لانتفاء الشعارات الوطنية مما يحدث.

 

 

 وأضاف إن “استمرار الحرب سيقضي على ما تبقى من مقدرات للشعب اليمني”، مؤكداً أن بإمكان الشعب اليمني إيقاف الحرب بامتناعه عن إرسال أبنائه إلى جبهات القتال وإيقاف التبرعات لطرفي الصراع.

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (5349) قراءة

Total time: 0.168