آخر الأخبار :
كشوفات بأسماء المحطات الذي توفر مادة البنزين ليوم غدا الثلاثاء 23 إبريل في امانة العاصمة اغتيال قائد عسكري كبير في مأرب بعد خروجه من المعسكر النعمان يكتب عن «علي عبدالله صالح» ويلخص الحرب الجنوبية الشمالية في اليمن صيف 1994 (للحديث بقية) الكشف عن تطور جديد وخطير في تقنيات الدمى الجنسية تصنيف عسكري يقارن بين القوة العسكرية لتركيا ومصر.. فمن يتفوق منهما؟ إعلان هام صادر من البنك المركزي اليمني في عدن من شأن ان يخفض اسعار الصرف أمام الريال اليمني شاهد كيف جازفت هذه الأم من اجل صغيرها.. فيديو السودان: المجلس العسكري يوجه أول صفعة لتركيا بإلغاء اتفاقية هامة استعراض رائع من الفيل .. لكن ما حدث كان مفاجئاً السعودية: الغبار يغطي سماء الرياض ، وتوصيات بأخذ الحيطة والحذر

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » عربية

إيران لتركيا: للصبر حدود

إيران لتركيا: للصبر حدود

اخبار الساعة    | بتاريخ : 21-02-2017    | منذ: 2 سنوات مضت
أكد المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي تحلي بلاده بالصبر على تركيا في سياساتها، مشيرا رغم ذلك أنه للصبر حدود.
 
 
وفي حديث أدلى به الاثنين 20 فبراير/شباط، علّق فيه على ما يشاع حول حلف عربي إسرائيلي في وجه إيران، وعلى مواقف تركيا وتصريحات وزير خارجيتها الأخيرة، قال قاسمي: "نعتبر تركيا بين جيراننا المهمين وتلقت قدرا كبيرا من دعمنا لها ولاسيما في أعقاب الانقلاب الفاشل الذي تعرضت له".
 
وأضاف قاسمي: "نأمل في أن يتحلوا بالمزيد من الذكاء في تصريحاتهم تجاه إيران كي لا نضطر للرد". وفيما يخص تركيا، فإننا سنتحلى بالصبر الذي قد ينفد.
 
وحول زيارة الرئيس الإيراني إلى عمان والكويت قال قاسمي إنها جاءت تلبية لدعوة من سلطان عمان وأمير الكويت وكان برنامجها مكثفا للغاية، لكنها كانت زيارة نوعية رغم قصر مدتها التي لم تزد عن 10 ساعات.
 
وبصدد زيارة روحاني الكويت، أشار قاسمي إلى أنها أثبتت فضلا عن القضايا الثنائية، وجود الكثير من القضايا ذات الاهتمام المشترك في المنطقة والعالم.
 
وختم بالقول: لمسنا في ضوء زيارة رئيسنا البلدين ظهور الأجواء والأرضية اللازمة لمواصلة المشاورات في إطار التعاون الإقليمي انطلاقا من رغباتنا وسياساتنا المبدئية التي تبلورت خلال الأعوام الماضية، فيما نأمل بعلاقات جيدة مع جيراننا.
 
هذا، وسبق لوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أن اتهم إيران يوم أمس، بالعمل على نشر التشيع في سوريا والعراق، واصفا الدور الإيراني في المنطقة بأنه "عامل زعزعة لا استقرار، لاسيما وأن طهران تسعى لنشر التشيّع في سوريا والعراق"، ودعا طهران "للكف عن الممارسات التي من شأنها زعزعة استقرار وتقويض أمن المنطقة".
المصدر : روسيا اليوم
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.1051