آخر الأخبار :
وزير الخارجية الإيراني: ينبغي إنهاء المشكلة بين طهران والرياض تفاصيل جديدة حول أسباب إرسال قوات باكستانية إلى السعودية اللواء أمين الوائلي يرد على قرار الرئيس هادي ويصف هاشم الاحمر بهذا الوصف ؟ اسعار الذهب في الأسواق المحلية اليمنية اليوم الاثنين اليمن: جندي يسطو على 100 مليون ريال في عدن صدور قرار جمهوري جديد كيري: الملك عبدالله ومبارك طلبا من واشنطن قصف هذه الدولة العربية قناة تلفزيونية تكشف عن تجهيز لاطلاق عملية عسكرية واسعة من ثلاثة محاور هاتف يتصل بدون شبكات.. حلم تحول إلى واقع غداً صرف المرتبات عبر الكريمي .. لهذه الجهة الحكومية

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

أول رئيس عربي يعتذر عن لقاء ترامب في الرياض

أول رئيس عربي يعتذر عن لقاء ترامب في الرياض

اخبار الساعة - متابعة   | بتاريخ : 19-05-2017    | منذ: 9 أشهر مضت
اعتذر الرئيس السوداني عمر حسن البشير، عن عدم حضور القمة العربية الإسلامية الأمريكية، التي سيحضرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في العاصمة السعودية الرياض الأحد المقبل.
 
وبحسب وكالة الأنباء الرسمية، فإن الرئيس عمر البشير قد اعتذاره للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز لأسباب خاصة، وكلف مدير مكتبه وزير الدولة في رئاسة الجمهورية، الفريق «طه الحسين»، بتمثيله في القمة والمشاركة في فعالياتها كافة.
 
وأعرب البشير عن أمله في أن تكلل القمة بالنجاح بما يخدم مصالح الإنسانية وقضاياها وتحقيق الأهداف التي عقدت من أجلها وأن تحقق الأمن والسلام الدوليين، وأن تأسس لشراكة جديدة لمواجهة التطرف والإرهاب ونشر قيم التسامح والتعايش والتعاون المشترك، وفق ما نقلت وكالة الأنباء السودانية.
 
وفي وقت سابق، دعت السعودية الرئيس السوداني «عمر حسن البشير»، المطلوب بموجب قرار أصدرته المحكمة الجنائية الدولية على خلفية اتهامه بارتكاب جرائم حرب، لحضور قمة بين زعماء دول إسلامية والرئيس الأمريكي «دونالد ترامب».
 
فيما حذرت السفارة الأمريكية في الخرطوم من سفر أي شخص يخضع لمذكرة اعتقال صادرة من المحكمة الدولية بما في ذلك الرئيس السوداني والملاحق وفق أحكام تدينه بأنه مجرم حرب.
 
وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت في عامي 2009 و2010 أوامر بملاحقة «البشير» واعتقاله على خلفية اتهامات بالإبادة جماعية وجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية تتعلق بالصراع في إقليم دارفور، والذي أودى بحياة نحو 300 ألف شخص.
 
وينفي «البشير» التهم المنسوبة إليه، ونجح خلال سنوات في تجنب اعتقاله.
 
وقال مسؤول أمريكي لقناة إن بي سي الإخبارية إن إدارة «ترامب» ترفض دعوة أو سفر أفراد يواجهون تهما أمام المحكمة الجنائية الدولية.
 
وأضاف المسؤول «أوضحت الولايات المتحدة جليا موقفها بشأن سفر الرئيس السوداني عمر البشير».
 
وقال «رغم أن الولايات المتحدة ليست طرفا في نظام روما الأساسي، وهي المعاهدة التي أسست المحكمة الجنائية الدولية، إلا أننا ندعم بشدة جهود مساءلة أولئك المسؤولين عن ارتكاب إبادة جماعية وجرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب، بما في ذلك الأفعال التي حدثت في دارفور».
 
ويعد السوادن واحدا من 7 دول مدرجة على قائمة حظر سفر اقترحه «ترامب»، وهي إيران والعراق وليبيا والصومال وسوريا واليمن.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (6540) قراءة

Total time: 0.2235