آخر الأخبار :
ماحقيقة وعد الملك سلمان إلى هذه الدولة العربية اجتماع طارئ لـ"التعاون الإسلامي" بشأن صواريخ الحوثيين على الرياض أم ترمي رضيعتها من الطابق الثالث فماذا حدث؟! طائرة أمريكية تهبط اضطراريا لسبب غريب! اليمن : قبيلة مراد الماربية تهدر دم حسين حازب ومبارك المشن لخيانتهم وارتباطهم بجماعة الحوثي (وثيقة) الوديعة.. خطوة أولى لتهدئة السوق، وعلينا حسن إدارتها عاجل: شاهد لحظة وصول السفير السعودي إلى مطار عدن, وهذا سبب وصوله “تفاصيل” اليمن... مقتل أكثر من 20 من قوات الرئيس هادي بهجوم لـ "الحوثيين " العفو الدولية تطالب الحوثيين بالإفراج الفوري عن جميع سجناء الرأي تعرف على المواقع التي خسرتها جماعة الحوثي يوم امس في منطقة «برط العنان» بالجوف

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » من هنا وهناك

امرأة تجد زوجها المفقود في موقف للسيارات بعد 10 أعوام من اختفائه.. هكذا كان رد فعلها عندما رأته

امرأة تجد زوجها المفقود في موقف للسيارات بعد 10 أعوام من اختفائه.. هكذا كان رد فعلها عندما رأته

اخبار الساعة    | بتاريخ : 02-11-2017    | منذ: 3 أشهر مضت
التقت امرأة بزوجها، بعد مرور أكثر من عشر سنوات على اختفائه، عقب ترك منزلهما الواقع بالقرب من ملبورن بأستراليا.
 
كانت آخر مرة رأت فيها ساندي جيليت (44 عاماً) زوجها، رسل جنكين، في عام 2006، عندما غادر منزلهما الواقع في مدينة ويريبي الصغيرة خارج مدينة ملبورن الأسترالية، بعد مشاجرة وقعت بينهما، بحسب صحيفة The Independent البريطانية.
 
لم يعُد رسل بعدها أبداً، وتركها وحدَها مع اثنين من الأبناء، إيثان، الذي كان في الرابعة من عمره وقتئذ، وشارلي الذي كان يبلغ عامين في الوقت نفسه.
 
هذا، وقد أدرج جنكين في نهاية المطاف كشخص مفقود رسمياً، على الرغم من عمليات تفتيش الشرطة والنداءات العامة التي تعقَّبته بحثاً عنه.
 
ولكن في وقت سابق من هذا العام، كانت جيليت مع ابنها وابنتها خارج مركز التسوق على ساحل صن شاين -الذي يبعد حوالي 1100 ميل من منزلهما- عندما رأت زوجها.
 
تقول جيليت لـ"News.com.au": "كنت أعتقد دائماً أنه في مكان ما. ولكن كانت رؤيته صدمة بالنسبة لي. لا أعرف كيف أشرح ذلك، لقد كنت في ذهولٍ تام".
 
وتابعت: "ظللنا نراقب بعضنا البعض سيراً على الأقدام، حتى بعدما اقتربنا جداً. كنا في ذهول، كان كلٌّ منا يتساءل ما إذا كان ما يراه حقاً".
 
وقالت جيليت إنها لم تتحدث مع زوجها، مضيفةً أن الوضع كان محرجاً جداً. "كان يستطيع أن يتكلم معنا أيضاً إذا أراد، ولكن ماذا تقول لشخص فُقد منذ أكثر من 10 سنوات؟"
 
وأضافت أن السبب الرئيسي الذي دفعها لنشر قصتها هو ابناها اللذان لم يريا أو يسمعا عن والدهما منذ مغادرته المنزل.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (8899) قراءة

Total time: 0.2191