آخر الأخبار :
السعودية تعلن اعتقال شخص حاول تنفيذ عمل إرهابي بالبكيرية وسط المملكة مصدر عسكري يكشف حجم مشاركة التحالف العربي في العمليات البرية محاولة فرار جديدة لعبده الجندي من مناطق المليشيا تنتهي بالفشل تحذير هــام للمغتربين اليمنيين في السعودية.. بيان في أول تعليق على لقاء “القاهرة“.. نجل شقيق ”صالح“ يضع شرطا وحيدا على ”هادي“ وآخر على ”الإصلاح“ عليهم تنفيذهما قبل أي ”مصالحة“ نبأ موجِع للمليشيات.. كبير القيادات الحوثية ”بالدريهمي“ بقبضة العمالقة..! (صورة) "ابو العباس" يكشف حقيقة انسحاب كتائبه من مدينة تعز صحيفة " العرب " : كرمان الإخوانية تدعو إلى العلمانية اليمن... إحباط تهريب 12 قطعة أثرية إلى جيبوتي قوات هادي تستعيد مواقع وتباب شرق صعدة في اليمن

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

الناطق الرسمي لشركة النفط يكشف السبب وراء شن الحوثيين الحرب على وزير النفط «ذياب معيلي»

الناطق الرسمي لشركة النفط يكشف السبب وراء شن الحوثيين الحرب على وزير النفط «ذياب معيلي»

اخبار الساعة - خاص   | بتاريخ : 17-11-2017    | منذ: 9 أشهر مضت

نشر الناطق الرسمي لوزارة النفط والمعادن، "انور العامري" سبب الحرب التي يشنها الحوثييون على وزير النفط والمعادن الاستاذ "ذياب بن معيلي".

وقال العامري في منشور له على فيسبوك إن سبب الحرب هو محاولة الوزير تعديل أو إلغاء قرار التعويم، موضحاً أنه أحد أهم الاسباب، وان من يقف وراء الحرب تلك على الوزير هم (هوامير النفط) أربعة أو خمسة ويعدون بأصابع اليد الواحدة، ومن يحميهم من المتنفذين والمسؤولين في الدولية هم من يقفوا خلف كل هذه الحملة.

موضحا ان كل هذا من أجل ان يستمر التجار وداعميهم بملئ كروشهم وجيوبهم بمال (السحت) الذي ينتزعون من قوت المواطن المغلوب على أمره، بحسب وصفه.

مضيفا أن كل التوجيهات التي رأينها مؤخرا تؤكد ذلك .. وفيما يلي نص ما قاله العامري بحسابه على فيسبوك وبحسب ما رصده "اخبار الساعة":

تحية وتقدير واعتزاز ومحبه لمعالي وزير النفط

الأستاذ / ذياب بن معيلي
ومهما تمت التغطية حول حقيقة الحرب التي يحاولوا شنها عليه 
الا إننا نعلم إن محاولته تعديل أو إلغاء قرار التعويم 
هو أحد أهم الأسباب 
والتجار (هوامير النفط) والذي ذكرتهم في اكثر من مقابلة
الأربعة أو الخمسة ، الذي يعدوا بأصابع اليد الواحدة 
ومن يحميهم من المتنفذين والمسئولين في الدولة هم من يقفوا خلف كل هذه الحملة
وكل هذا ليستمر التجار وداعميهم بملئ كروشهم وجيوبهم بمال (السحت) الذي ينتزعوه من قوت المواطن بالإبتزاز والجشع 
والتفرد بسوق المشتقات النفطية وتوزيعها والتحكم بأسعارها ، ورفعها لأسعار خيالية تقصم ظهر المواطن المغلوب على أمره
وكل التوجيهات العليا التي رأيناها مؤخراً تؤكد كل ذلك
* وكلمة للمؤتمر الشعبي العام :
اثبتوا هوانهم وسلبيتهم في تعاملهم مع هذه الحملة القذرة التي يتعرض لها معالي الوزير
وقد كنا نعتقد ان المؤتمر حزب سيرتزح لظهره الوطن بالكامل
ولكنهم تخلوا عن كوادرهم ، وتخلوا عن وزرائهم 
بسلبيه مخزيه جدا ..
وبهذا ..
نعدهم بأنهم سيخسروا الكثير من انصارهم
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.2235