آخر الأخبار :
الحكومة تعد بصرف كامل مرتبات المحافظات الغير المحررة.. لكن بشرط! بن دغر يرد على الزبيدي:بيني وبينك الشهر القادم الرئيس هادي يلتقي علي عفاش في الرياض السعودية تستعد لاطلاق أكبر حملة إنسانية لتخفيف معاناة اليمنيين.. تفاصيل بن دغر : مجلس النواب سيعقد الشهر القادم بالعاصمة المؤقتة عدن الزبيدي"يعلن حالة الطوارئ في عدن ناطق التحالف :لهذا السبب كثف الحوثيون إطلاق الصواريخ إلى الأراضي السعودية الملك سلمان يصدر أمرا عاجلا بشأن احد المواطنين "نصه " 9 " أضرار للملح تدفعك إلى اتّقاء شرّه (تعرف عليها) أسعار الذهب في اليمن ( أسعار البيع والشراء بالريال ) اليمني اليوم الأحد21 / يناير /2018)

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

اليمن : محامي الرئيس صالح يكشف عن ضابط كبير معتقل بسجون الحوثي بسبب حشود المؤتمر

اليمن : محامي الرئيس صالح يكشف عن ضابط كبير معتقل بسجون الحوثي بسبب حشود المؤتمر

اخبار الساعة    | بتاريخ : 22-11-2017    | منذ: 2 أشهر مضت
نشر المحامي محمد المسوري محامي الرئيس السابق صالح منشورا بصفحته التواصليه رصده "اخبار الساعة" متحدثا فيه عن رساله من ضابط كبير من ضمن المعتقلين في سجون جماعه الحوثي هو العميد دكتور سنان سعدان نص المنشور :-


وتستمر هذه الجماعة في إعتقال منتسبي القوات المسلحة والأمن ، وبشكل منظم وممنهج بعد أن كانت ولازالت حتى الأن تستهدف الناشطين والصحفيين والكتاب وأصحاب القلم والكلمة.
تابعت مؤخرا بعض الكتابات المنشورة على إستحياء من بعض أسرة وزملاء ومحبي العميد سنان سعدان تضامنا مع زميلهم المعتقل منذ أكثر من شهر.
وقد إستغربت كثيرا أن يعتقل ضابط أمن داخل معتقل الأمن خلافا للقانون ومن قبل أشخاص إستولوا على الجهات الأمنية ولاعلاقة لهم بالأمن والشرطة.
وكأنهم ينفذون مخططا لكسر هيبة ماتبقى من رجال الأمن وإستبدال الأجهزة الأمنية بأجهزة خاصة ، وكما هو أيضا حال منتسبي القوات المسلحة ومؤسسات الدولة.
وكأنهم أيضا ؛؛ ينتقمون وهي الحقيقة ممن وقف ويقف ضدهم وضد سياستهم الإنتقامية والإقصائية.
والأكثر إستغرابا من ذلك.
هو صمت زملاء الدكتور سعدان ممن يتابع الوضع المزري ولا يتضامن حتى بالكلمة وهو أضعف الإيمان.

أصبحت المعتقلات تزج بالكثير من الأبرياء ، بل وصل الأمر بهم إلى بناء معتقلات جديدة بعد أن تحولت العديد من المقرات العامة والخاصة إلى معتقلات ، وجميعها أصبحت ممتلئة بالمتعقلين المعروفين منهم والمجهولين.
فهناك من عرف مصيرهم كالدكتور سنان سعدان وغيره كثير وكثير ممن أصبح مصيرهم مجهول ،، ومنهم من عرف سبب إعتقاله والبعض الأخر لاسبب لإعتقاله.
وفي كل الأحوال فإعتقالهم دون تحقيق أو محاكمة يعتبر جريمة جسيمة لاتسقط بالتقادم.

قيل على سبيل المثال.
بأن سبب إعتقال الدكتور سنان هو مواقفه من الحشد الجماهيري لذكرى تأسيس المؤتمر والذي أزعج الجماعة حينها وأعتقلت وعاقبت وتابعت وتتبعت الكثير.
فإن صح ذلك ؛؛ فلو إفترضنا بأن الحشد يعد جريمة في نظر الجماعة ، فكان حريا بها أولا إعتقال جميع المسؤولين والضباط بل والدبلوماسيين حضروا في منصة السبعين وتقدمهم للمحاكمة.
وقبل ذلك أن تعتقل الملايين التي توافدوا من عموم محافظات الجمهورية إلى ميدان السبعين.
والأهم من ذلك أن تعتقل من أقام تلك الإحتفالية ووجه الدعوة للمشاركة فيها.
مالكم كيف تحكمون؟
لقد وصل الظلم إلى ذروته التي لم يشهدها العالم بأكمله وفاق حتى ظلم تلك الدول المعروفة بالأنظمة البوليسية التي جعلتم منها تلاميذ أمام مدرستكم الحديثة.

ختاما.
إلى الصامتين ؛؛ كبيرهم وصغيرهم.
إعلموا أن صمتكم عار ،، فما أمسى في جارك أصبح في دارك ، فالإعتقال سيطالكم واحدا تلو أخر.
فها قد مضى أكثر من شهر على إعتقال الدكتور سنان ولم نسمع على الأقل أي قبيلة تتحرك معه كما تحركت القبائل مع من سبق إعتقالهم من أبنائها.
وهنا أجدد إعلاني للجميع.
بأنني أعتبر نفسي من قبيلته وقبيلة كل معتقل بريئ ومظلوم ؛؛ سأنتصر لهم بالقلم والكلمة بإذن الله تعالى.
ولانامت أعين الجبناء.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.216