آخر الأخبار :
ألوية العمالقة تطهر مزارع وجيوب الحوثيين غرب الدريهمي الحكومة اليمنية تتهم الأمم ‏المتحدة بالانحياز إلى جماعة الحوثيين مسلحون حوثيون يحرقون منزلاً في العدين بإب بعد اختطاف مالكه توجيهات هامة من رئيس الوزراء لهيئة الطيران بإلغاء الرسوم الإضافية على تذاكر السفر نص اتفاق يقضي بانسحاب قوات الاصلاح وكتائب «أبو العباس» من مناطق التوتر نساء الجحملية في تعز يفضحن مسلحي حزب الإصلاح (فيديو) الجيش يحرر مركز مديرية حيران ،ويحكم سيطرته على الخط الدولي الرابط بين حرض والحديدة اليكم اسعار الريال اليمني امام الدولار والريال السعودي مساء اليوم الخميس بعد ارتفاعه اختتام الدورة التدريبية في مجال المتابعه والتقييم والتي نفذتها منظمة قدرة للتنمية المستدامة شاهد : السعوديون يتلقون خبر مؤسف من داخل سلطنة عمان ..تفاصيل

أخبار الساعة » جرائم وحوادث » حوادث وجرائم

“هدية” تقتل عريس بعد أيام من زواجه !!

“هدية” تقتل عريس بعد أيام من زواجه !!

اخبار الساعة    | بتاريخ : 26-03-2018    | منذ: 5 أشهر مضت
قُتل شاب وأُصيبت زوجته في انفجار قنبلة أُرسلت لهما بالبريد بعد خمسة أيام من زفافهما.
 
في يوم 23 شباط الماضي، الذي ساده طقس صيفي لطيف، كان سوميا سيخر ساهو، وهو مهندس برمجيات يبلغ من العمر 26 سنة، وزوجته ريما (22 سنة)، يستعدان لطهي الطعام في منزلهما الجديد ببلدة باتناغارا الهادئة بولاية أوريسا. حينها، وصل ساعي البريد يحمل طردا موجها إلى سوميا.
 
وتروي ريما أن زوجها فتح الطرد ليجد صندوقا ملفوفا بورق أخضر اللون، يتدلى منه خيط أبيض. وحينها، دلفت جدته جيماماني ساهو (85 سنة) إلى المطبخ لترى ما في الطرد هي الأخرى. وبمجرد أن جذب سوميا الخيط، برق وميض من الضوء وهز انفجار شديد المطبخ. وطُرح الثلاثة على الأرض مدرجين في دمائهم. وألحق الانفجار أضرارا بالغة بالمكان، إذ دمر منقي المياه، ونافذة المطبخ التي تطاير زجاجها إلى الحقل المجاور وأتلف الطلاء الأخضر للجدران.
 
وأظهر فيديو، سجل بعد دقائق من الحادث، الجيران وهم يحملون المصابين الثلاثة ملفوفين في أغطية أسرة إلى سيارات إسعاف. ومات سوميا وجدته، اللذان أصيبا بحروق بلغت نسبتها 90 في المئة من الجسم، في الطريق إلى المستشفى. وظلت الزوجة ريما على قيد الحياة، لكنها تتعافى ببطء من حروق بالغة في مستشفى حكومي.
 
وبعد مرور نحو شهر على الحادث، لم تظهر أي أدلة تشير إلى الجاني الذي قتل سوميا سيخر المعروف بين الأقارب والأصدقاء بأنه كان شابا “لطيفا يخشى الله”.
 
وقال سودام شاران ساهو والد ريما زوجة القتيل “نحن بسطاء. نحيا حياة بسيطة. ليس لدي أو لدى ابنتي أعداء. كما أن زوج ابنتي لم يكن له أعداء أيضا، ولا أتهم أحدا، وليس لدي أدنى علم بمن قد يكون فعلها”.
 
ولا تتوافر أية مفاتيح للغز هذه الجريمة الغامضة سوى مكالمة غريبة تلقاها القتيل أثناء وجوده في بنغالور.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.229