آخر الأخبار :
محافظ تعز يصدم الجميع ويغادر الى امريكا ويرفض العودة الى اليمن .. لهذا السبب! سهل الملك سلمان له كل الصعاب... السعودية تنتظر حدثا هاما بعد 12 يوما صعدة : قوات الجيش تضيق الخناق على الحوثيين في اخر معاقلهم بمديرية باقم الأكاديمية العسكرية الأمريكية يكتب تقريراً عن كيفية إنهاء الحرب في اليمن.. ويتحدث عن الحوثيين والتحالف بن دغر يكشف عن قرار بإلغاء بعض الطبعات القديمة من العملة اليمنية عاجل: معارك عنيفة تشهدها الحديدة الآن ازمة وقود خانقة تعصف بمدينة عدن ألمانيا تستخدم طائرات نقل و"تورنيدو" لمكافحة حريق ناجم عن تجربة صاروخية سوء التغذية يفتك بأطفال حجة.. وعشرات القتلى وآلاف المصابين مصرع اثنين من قيادات الحوثي في الضالع (الاسماء)

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

وزير سعودي: لا تسمعوا الضجيج... "المهمة لم تنجز بعد"

وزير سعودي: لا تسمعوا الضجيج... "المهمة لم تنجز بعد"

اخبار الساعة    | بتاريخ : 21-04-2018    | منذ: 5 أشهر مضت
"لا تسمعوا الضجيج"، كانت تلك الكلمات التي استهل بها وزير سعودي تصريحاته حول اتفاق جديد أبرمته المملكة.
 
وعلق وزير الطاقة السعودي، خالد الفالح، على قرار تمديد اتفاق "أوبك +" حتى نهاية عام 2018.
 
وكانت منظمة "أوبك" وعدد من الدول غير الأعضاء في المنظمة، قد أسسوا ما يسمى بـ "أوبك+"، بهدف تحقيق الاستقرار في سوق النفط، واتفقت هذه الدول بنهاية عام 2016 في العاصمة النمساوية فيينا، على خفض إنتاجها النفطي، لتحقيق الاستقرار في سوق النفط، بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، عن مستوى تشرين /أكتوبر 2016.
 
وتم إبرام الاتفاقية في النصف الأول من عام 2017، وفي تشرين الثاني/نوفمبر، جرى تمديدها حتى نهاية آذار/مارس 2018، ثم مددت دول "أوبك +" مرة أخرى اتفاقية فيينا — حتى نهاية عام 2018.
 
وجاءت تصريحات الفالح عقب لقاء أجراه مع وزير الطاقة الروسي، ألكسندر نوفاك في مدينة "جدة" السعودية.
 
وقال وزير الطاقة السعودي في تصريحات لشبكة "سي إن بي سي" الاقتصادية الأمريكية: "لا تستمعوا إلى الضجيج، وتشهروا أسلحة الانتقادات سريعا، ولا تستمعوا لمن يقول إن المهمة تم إنجازها".
 
وتابع قائلا
 
"علينا أن نتحلى بالصبر، وألا نتسرع وألا نكون راضين ونستمع إلى الضجيج، لا يزال أمامنا الكثير من العمل لإنجازه".
 
ومضى بقوله "على منتجي النفط أن يتحلوا بمزيد من الصبر، وألا يشهروا أسلحة الانتقادات سريعا".
 
ومن المقرر أن تجتمع "أوبك +" يوم 22 يونيو/حزيران المقبل، لمراجعة سياساتها الإنتاجية مجددا.
 
من جانبه، قال وزير الطاقة الروسي، ردا عن سؤال حول إذا كان يعتبر 80 دولار سعراً واقعياً للنفط في نيسان/ أبريل: "كل شيء ممكن، لا أستثني ذلك. بما فيه العوامل الجيوسياسية يمكن أن تؤثر. لكن ذلك ليس سعر النفط المبرر في يومنا هذا".
كما انتقد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، ما وصفه بمساعي دول "أوبك" رفع أسعار النفط، ووصفها بأنها لن تكون مقبولة.
 
وكتب الرئيس ترامب على "تويتر"، يوم الجمعة، يقول: "يبدو أن أوبك تعيد الكرة من جديد. في ظل الكميات القياسية من النفط في كل مكان، بما في ذلك السفن المحملة عن آخرها في البحر".
 
وأضاف الرئيس الأمريكي: "أسعار النفط مرتفعة جدا على نحو مصطنع وهذا ليس جيدا ولن يكون مقبولا".
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.2265