آخر الأخبار :
اعلان من مؤسسة الاتصالات بصنعاء بشان تسديد فواتير الانترنت والهاتف الارضي اليونيسيف تعلن وصول دفعة جديدة من لقاحات الكوليرا الى مطار صنعاء عاجل: إيران تتقطع للسفن في مضيق هرمز، والجزائريون الضحايا الجدد اليكم الآن آخر اسعار صرف الدولار والسعودي في محلات الصرافة بصنعاء وعدن (السبت 20 يوليو 2019م) الشرطي اليمني الأمريكي ماجد العوبلي وزميله كنان سعيد ينقذان طفله في بافلو أمريكا رسالة مؤثرة لمحرز «الرابح الأكبر» بعد تتويج الجزائر ومانشستر سيتي يهنئه باللقب السعودية تكشف خدعة شركة سياحة مصرية وقع فيها 300 حاج وتعيدهم لبلادهم دول الخليج تحدث ترسانة أسلحتها، والسعودية تشتري منظومة «ثاد» الأمريكية صحفي تركي يكتب تقريراً حول: لماذا شنت تركيا الحرب على لافتات المتاجر العربية؟ السعودية تعلن رسميا استقبال قوات أمريكية في المملكة

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

الفرق بينهما 60 عاما... قرارات ملكية غيرت تاريخ السعودية

الفرق بينهما 60 عاما... قرارات ملكية غيرت تاريخ السعودية

اخبار الساعة    | بتاريخ : 26-06-2018    | منذ: 1 سنوات مضت
أمران ملكيان اعتبرهما السعوديون أهم القرارات التي أثرت في مسيرة المملكة العربية السعودية، وخصوصا المرأة السعودية.
 
فمنذ 60 عاما اتخذ الملك سعود قرارا ملكيا يقضي بإنشاء مدارس لتعليم البنات في السعودية، حيث كانت النساء قبل هذا التاريخ غير مسموح لهن بتلقى التعليم.
 
ولم تكن هناك أية مدارس لتعليم الفتيات في السعودية، وكان التعليم حكرا على الذكور، حسب جريدة المدينة السعودية.
 
 
وكانت الاعتقادات السائدة في المملكة تعتبر أن التعليم لا يناسب الفتيات.
 
وأمر الملك سعود وقتها بتشكيل هيئة من كبار العلماء تتولى تنظيم المدارس ووضع برامجها.
 
 
وتأسست الرئاسة العامة لتعليم البنات تحت مسمى "الرئاسة العامة لمدارس البنات"، ثم تم تعديل الاسم إلى "الرئاسة العامة لتعليم البنات"، وتشكل أول جهاز إداري يتولى الإشراف على تعليم البنات من المدارس الرسمية والخاصة التي تقوم بتعليمهن.
 
 
أما الأمر الثاني فهو قرار الملك سلمان بالسماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة، والذي جرى تطبيقه منذ يومين، حيث صدر قرار من الملك سلمان في العام الماضي ينص على إمكانية قيادة المرأة للسيارات، مع السماح بإصدار رخص قيادة لهن، في إطار رؤية ولي العهد محمد بن سلمان 2030 لتنويع الاقتصاد السعودي.
 
 
وقبل الأمرين الملكيين السابقين كان قرار الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود بمنع جلب الرقيق عام 1937 قرارا مهما أيضا، حيث تضمن القرار الحظر التام لإدخال الرقيق إلى السعودية من أى بلد سببا في تشكيل لجنة برئاسة وزير الداخلية وقتها الأمير عبد المحسن بن عبد العزيز  للنظر في مسألة الرقيق.
 
 
وصدر بالفعل قرار لتحرير الأرقاء ودفعت الحكومة التعويضات المجزية عن المحررين، بقرار وزاري من ولي العهد رئيس مجلس الوزراء وقتها الأمير فيصل بن عبد العزيز. 
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.1885