آخر الأخبار :
هذا ما حدث اليوم بصنعاء.. تفاصيل صادمة ! سلطات سقطرى تكشف تفاصيل المعركة التي دارت هناك مع قوات الحزام الأمني والهدف منها ! ضاحي خلفان يفجر مفاجأة ويطالب بإلغاء مجلس التعاون الخليجي محافظ شبوة يعلن إنهاء التوتر في عاصمة المحافظة بغداد تقع في موقف محرج، بعد سلسلة هجمات صاروخية مجهولة المصدر على مصالح امريكية بالعراق البحرية الأمريكية: الألغام المستخدمة في هجوم الخليج تحمل تشابها صارخا مع ألغام إيرانية واشنطن توجه إتهام لإيران بزيادة معاناة الشعب اليمني عبر دعم الحوثيين شركة النفط بصنعاء تتخذ قرارات صارمة ومفاجئة للجميع .. والسبب ! سكان مدينة يتفاجئون ويذهلون برجل يقود دبابة في شوارعهم (فيديو) لمواجهة الحرب الأمريكية عليها.. هواوي تلجأ إلى الخطة الجديدة !

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

الحوثيون حفروا أنفاقاً وزرعوها بالمتفجرات على الطرق الرابطة بين الحديدة والمحافظات المجاورة وحتى الجسور

الحوثيون حفروا أنفاقاً وزرعوها بالمتفجرات على الطرق الرابطة بين الحديدة والمحافظات المجاورة وحتى الجسور

اخبار الساعة    | بتاريخ : 12-02-2019    | منذ: 4 أشهر مضت
تقطيع أوصال المحافظات وحتى الحارات، رهان عملت عليه جماعة الحوثي بسبل شتى على رأسها الألغام، وقد كدست هذه الجماعة المارقة على كل القوانين فخاخ الموت على جسور مدينة الحديدة والمحافظات المجاورة مطبقة سياسة “فرق تسد”.
 
وقد أفادت مصادر محلية يمنية لمشروع "مسام" بأن ميليشيات الحوثي فخخت عشرات الجسور في شبكة الطرق الرابطة بين الحديدة وعدد من المحافظات المجاورة غربي اليمن.
 
وقالت المصادر، إن ميليشيا الحوثي نشرت ألغاما متفجرة أسفل الجسور، بعد حفر أنفاق على الطرق الرابطة بين الحديدة ومحافظات صنعاء وحجة وذمار والمحويت وإب وتعز وريمة.
 
وأضافت المصادر أن بعض العبوات الناسفة يتم التحكم بها عن بعد، حيث ربطت الميليشيات الألغام بشبكة متصلة ليكون التفجير بشكل متزامن وفي وقت واحد، كما نشروا العبوات المفخخة في 41 جسرا على مسافة تمتد نحو 110 كم، موزعة في مناطق ووديان نخلة، زبيد، رماع، وديان، والعقوم، رمانة، وأودية أخرى.
 
وأكدت المصادر ذاتها أن الحوثيين فخخوا أيضا 14 جسرا على امتداد الخط المحاذي لوادي سهام شمال مدينة الحديدة، في المنطقة الممتدة من مديرية المراوعة إلى المدينة، كما زرعوا عبوات مماثلة في 18 جسرا على الطرق الرابطة بين مناطق باجل والكدن والضحي شرق وشمال شرق الحديدة على مسافة تزيد على 60 كيلومترا.
 
سياسة ” فرق تسد” هذه التي لجأت إليها هذه الميلشيات تحت ضربات أولي العزم في اليمن المصرّين على تخليص الشعب اليمني من شرها، جاءت لتضيف لسجل هذه الميلشيات الدموية جريمة أخرى مفادها تشتيت أواصل أبناء الشعب الواحد، وهو ما لن تسمح به قوى التحالف العربي في اليمن وفرق مسام الهندسية التي تعمل على إزالة الألغام ومعاودة ربط الناس بأراضيهم وذويهم.
 
وكالة خبر
 
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :

Total time: 0.0853