أخبار الساعة » جرائم وحوادث » حوادث وجرائم

قطع رأسه ومزق جسده بمنشار.. هكذا قُتل مليونير شاب بنويويوك

اخبار الساعة
تواصل الشرطة الأمريكية تحقيقاتها في جريمة قتل مليونير شاب من أصل بنغالي يعمل مطورا في قطاع التكنولوجيا، وُجدت جثته مقطعة داخل شقته الفخمة في نيويورك الثلاثاء الماضي.
 
وتشتبه الشرطة بموظف سابق في شركة فهيم يدعى تيريز ديفون هاسبيل، 21 سنة، الذي اتهمه صالح باختلاس 100 ألف دولار، حيث كان يعمل في الشؤون المالية لدى الضحية. وحسب مصدر، فقد كان هناك مفاوضات بين صالح وهاسبيل لإعادة المبلغ دون تهم جنائية، لكن المفاوضات انهارت، وقرر هاسبيل إنهاء الأمر بمنشار كهربائي، وفق صحيفة "نيويورك ديلي نيوز" الأمريكية. 
 
وقال مصدر؛ إن هاسبيل الذي ليس لديه سجل جنائي سابق، طلب محاميا على الفور، ولم يدل بأي تصريحات للشرطة في الدائرة السابعة.
 
وقال مصدر في الشرطة، الأربعاء، إن رجال الأمن عثروا على منشار كهربائي ملقى بجوار جثة رجل الأعمال فهيم صالح مقطوعة الرأس والأطراف داخل شقته، حسبما ذكرت صحيفة "نيويورك ديلي نيوز" الأمريكية.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن قاتلا يرتدي قناعا أسود مثل محاربي النينجا، وبدلة فاخرة وربطة عنق، ترك جثة ضحيته الممزقة داخل شقة قيمتها 2 مليون دولار قبل لحظات من وصول شقيقة الضحية إلى مسرح الجريمة.
 
وأضاف المصدر أن المشتبه به انطلق من خلال درج، بينما كانت الأخت تصعد بالمصعد إلى الطابق العلوي لزيارة الضحية، لكن وصولها المفاجئ، أوقف جهود القاتل لتنظيف الشقة الملطخة بالدماء والتخلص من الجثة.
 
وأفاد بأن القاتل ترك وراءه المنشار الكهربائي المستخدم لقطع رأس وذراعي وساقي الضحية البالغ من العمر 33 عاما، ثم وضعها في أكياس بلاستيكية بغرفة المعيشة، وعثرت الشرطة على مواد تنظيف داخل المبنى.

Total time: 0.0896