أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

سفينة إيرانية في الكاريبي تثير قلق إدارة بايدن

اخبار الساعة
أثارت سفينة نقل تابعة للبحرية الإيرانية، متجهة إلى منطقة البحر الكاريبي، قلقا لدى الولايات المتحدة الأمريكية، خاصة مع وجود معلومات تشير إلى احتمالية نقلها أسلحة إلى فنزويلا.
 
وبحسب بلومبرغ، فإن أمريكا مستعدة لاتخاذ إجراءات ضد السفينة الإيرانية في حال ثبت حملها أسلحة إلى فنزويلا.
 
ونقلت بلومبرغ عن مسؤول لم تسمه، في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تأكيده على احتفاظ بلاده بحقها في اتخاذ تدابير بالتنسيق مع الحلفاء في المنطقة لردع عبور أو تسليم الأسلحة.
 
وأضاف أن الولايات المتحدة مستعدة لاستخدام العقوبات ضد أي جهة تمكن إيران من تزويد شركاء ووكلاء عنيفين بالأسلحة، حسب تعبيره.
 
وكان وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن قد أكد أمام لجنة في مجلس الشيوخ، أول أمس الخميس، في معرض رده على تصريحات السناتور الديمقراطي ريتشارد بلومنتال بأن السفينة الإيرانية تحمل صواريخ وقوارب هجوم سريع إلى فنزويلا، أنه "قلق للغاية بشأن انتشار الأسلحة في نصف الكرة الغربي".
 
وعن طبيعة السفينة وما تحمله، نقلت بلومبرغ عن الأميرال المتقاعد بالبحرية الأمريكية جيمس ستافريديس، أن السفينة الإيرانية "ماركان"، تنقل زوارق سريعة من فئة بيكاب الإيرانية، والتي يديرها عادة الحرس الثوري الإيراني في الخليج العربي.
 
وبخصوص مواصفات تلك الزوارق، قال جيمس: يبلغ طولها نحو 60 قدمًا (18.3 مترًا)، ويمكنها حمل صاروخين قاتلين مضادين للسفن يبلغ مداهما ما يقرب من 20 ميلًا في وضع سطح - سطح ، بالإضافة إلى زوج من الطوربيدات 13 بوصة، لافتا إلى أن فرقاطة إيرانية ربما كانت ترافق السفينة "ماركان" وحمولتها.
 
وتأتي أزمة السفينة الإيرانية في الوقت الذي تحاول القوى العالمية وإيران إحياء اتفاقهما النووي التاريخي قبل الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها هذا الشهر في طهران.
 
يشار إلى أن نقل الأسلحة من قبل إيران أو فنزويلا يعد انتهاكًا للعقوبات الأمريكية، وبحسب الوكالة الأمريكية فإن التدخل من جانب واشنطن قد يكون مبررًا.

Total time: 0.0775