أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

الجيش الأميركي يتوعد بالرد على "الهجوم الجبان".. وعمليات الإجلاء مستمرة

اخبار الساعة
توعد الجنرال، كينيث ماكنزي، قائد القيادة المركزية في الجيش الأميركي، تنظيم الدولة الإسلامية بالرد على هجوم مطار كابل، مؤكدا استمرار جسر الإجلاء الجوي رغم الهجوم الذي قتل فيه 12 عسكريا أميركيا ونفذه انتحاريان.
 
وقال ماكنزي للصحفيين "نعمل بجهد كبير لنحدد من المسؤول ومن الأشخاص المرتبطين بهذا الهجوم الجبان ونحن مستعدون للتحرك ضده" مضيفا أن القوات الأميركية "جاهزة ومستعدة لمواجهة" أي هجمات أخرى للتنظيم.
 
وقال الجنرال الأميركي إنه يتوقع أن يحاول مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية شن هجمات أخرى لكن ذلك "لن يثني الولايات المتحدة عن إنجاز مهمتها".وأكد "نعتبر أنهم يريدون مواصلة هذه الهجمات التي نتوقع أن تستمر، ونبذل قصارى جهدنا للحؤول دون وقوعها".وأعلن الجنرال ماكنزي إجلاء أكثر من 100 ألف شخص من كابل منذ 14 أغسطس، 66 ألفا منهم من قبل الولايات المتحدة و37 ألفا من قبل حلفائها.وأوضح ماكنزي أن انتحاريين فجرا نفسيهما عند بوابة أبيي غايت في مطار كابل وفندق بارون المجاور.ولم يحمل ماكنزي حركة طالبان مسؤولية الهجوم لكنه قال إنه ينبغي عليها إعادة الطوق الأمني المفروض حول المطار والذي اجتاحه آلاف الأفغان الساعين إلى مغادرة البلاد بعد سيطرة الحركة الإسلامية المتشددة على أفغانستان.وأشار إلى أن الولايات المتحدة أطلعت حركة طالبان على معلومات استخباراتية بشأن هجمات محتملة.من جانبه، دعا الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الخميس، الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي إلى اجتماع لمناقشة الوضع الفوضوي في أفغانستان، وفق ما أفاد دبلوماسيون.
 
وبعث غوتيريش برسائل رسمية يدعو فيها الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا والصين إلى اجتماع يعقد الاثنين، بحسب ما قال دبلوماسيون لوكالة فرانس برس. وأكد متحدث باسم غوتيريش هذه الدعوة.
 
وحذرت الولايات المتحدة ودول غربية أخرى منذ الأربعاء من تهديد "هجوم إرهابي" خطر في منطقة المطار، مع اقتراب الموعد النهائي لانسحاب القوات الأميركية من أفغانستان في 31 أغسطس المزامن لرحيل القوات الغربية وإنهاء عمليات الإجلاء الجارية.

Total time: 0.1338