أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

اكثر من 100 قتيل في إعصار عنيف بالفلبين

اخبار الساعة
أظهرت البيانات الرسمية، اليوم الأحد، أن أكثر من 100 شخص لقوا مصرعهم في أقوى إعصار يضرب الفلبين هذا العام، مع تكثيف الجهود لإيصال المياه والغذاء إلى الجزر المنكوبة.
فر أكثر من 300 ألف شخص من منازلهم ومنتجعاتهم المطلة على الشاطئ بعد أن اجتاح إعصار راي المناطق الجنوبية والوسطى من الأرخبيل، حسبما ذكرت "فرانس برس".
وتسببت العاصفة في انقطاع الاتصالات والكهرباء في العديد من المناطق، ودمرت أسطح البنايات، وألحقت أضرارا بالمستشفيات، وأسقطت أعمدة الكهرباء، وغمرت القرى بالمياه.
 
وقال آرثر ياب، حاكم الوجهة السياحية الشهيرة بوهول، على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، إن رؤساء البلديات في الجزيرة المنكوبة أبلغوا حتى الآن عن 72 حالة وفاة في بلداتهم.
فيما أخبر المسؤول الإعلامي الإقليمي جيفري كريسوستومو وكالة "فرانس برس" أن عشرة أشخاص لقوا حتفهم أيضا في جزر ديناجات.
وبذلك يرتفع العدد الإجمالي للقتلى المبلغ عنه إلى 108 قتلى، وفقًا لأحدث الأرقام الرسمية، مما يجعله أحد أعنف الأعاصير التي تضرب البلاد منذ سنوات.
ومع ذلك، من المرجح أن يرتفع عدد الضحايا حيث استمرار تقييم وكالات الكوارث المدى الكامل لتداعيات العاصفة عبر الأرخبيل الشاسع. اقتحم راي البلاد يوم الخميس بسرعة رياح فائقة تبلغ 195 كيلومترا (120 ميلاً) في الساعة.
وقال ألبرتو بوكانيغرا، رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في الفلبين: "سيكون طريقا طويلا وصعبا أمام الناس لإعادة البناء وإعادة حياتهم إلى مسارها الصحيح".
اكثر من 100 قتيل في إعصار عنيف بالفلبين
وناشدت المنظمة تقديم 20 مليون فرنك سويسري (21.6 مليون دولار) لتمويل جهود الإغاثة والإنعاش العاجلة. نشرت السلطات الآلاف من أفراد الجيش والشرطة وخفر السواحل والإطفاء للمساعدة في جهود البحث والإنقاذ في المناطق الأكثر تضررا.
 

Total time: 0.3119