أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

جاسوسة صينية تخترق البرلمان البريطاني.. بطريقة غير متوقعة

اخبار الساعة
كشف رئيس مجلس العموم البريطاني، ليندسي هويل، عن نشاط محامية صينية، يشتبه في أنها جاسوسة تعمل لحساب الحزب الشيوعي الصيني.
 
وكانت أجهزة الاستخبارات البريطانية حذرت سابقا من نشاط محامية صينية يشتبه في أنها تتجسس داخل مجلس العموم البريطاني (البرلمان) لصالح الحزب الشيوعي الحاكم في بكين. وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية “بي.بي.سي”.
 
وبحسب أجهزة الاستخبارات البريطانية، فإن المحامية الصينية كريستين لي، تعمل بالتنسيق مع إدارة الجبهة المتحدة بالحزب الشيوعي، إذ تقوم هذه الجبهة بـ”اختيار الأفراد وتضعهم في مواقع مختلفة، بهدف تعزيز أجندة الحزب”.
 
وكشفت بيانات اللجنة الانتخابية عن تبرعات قدمتها كريستين لي وشركتها للمحاماة، تقدر بنحو ربع مليون جنيه إسترليني لحزب العمال في بريطانيا، منذ عام 2009.
 
كما أشارت البيانات إلى أن “هذه التبرعات لم تكن فقط للحزب المركزي بالأساس، وإنما أيضا لفروع الحزب في الدوائر الانتخابية”، كما تبرعت شركة المحاماة بمبلغ 5 آلاف جنيه إسترليني لحزب “الديمقراطيين الليبراليين” في عام 2013.
 
كما أظهرت بيانات أخرى لنفس اللجنة أن شركة لي تبرعت بنحو 420 ألف جنيه إسترليني لعضو البرلمان عن حزب العمال، باري جاردينر، منذ عام 2015.

 

Total time: 0.1315