أخبار الساعة » جرائم وحوادث » حوادث وجرائم

مقتل شاب في مصر بطريقة مؤلمة

شاب في بداية العمر32 عامًا يعمل سمكري في إحدي الورش بمنطقة عين شمس رحل وترك أهله الدموع في أعينهم والحزن في قلوبهم وأصبح ضحية الشيطان بدون أن يرتكب ذنب بعد أن ذهب إليه الجاني يتخلص من حياته بمجرد أن رفض الاختباء عنده بورشة عمله بعد أن أفحص له أنه طعن شقيقه بالسكين.
 
تواصلت “الدستور” مع والد محمد أحمد الشهير بـ"حديدة" وروي قصة قتل نجلة وصوته يرتعش بالحزن: "ابني كان في حالة وشقيان أثناء عمله فوجئ بدخول المجني عليه في حالة من الذعر والخوف وحاملًا في يديه سكين سأله محمد عن السبب وراء دخوله الورشة رد عليه قائلًا: "أبعد عني أنا لسه معور أخويا ومستعد أقتل دلوقتي ومش هيهمني حد"، وبعدها تطاول الكلام بينهم وطعن إبني في  صدره بالسكين ".
 
وأضاف عم أحمد والد ضحية عين شمس: "إبني لم يرتكب ذنبًا ليُقتل بهذا الشكل هل الذنب أنه رفض أن يختبئ عنده الجاني هل هذا يعتبر إدانة لتوصيله إلى الموت، مطالبًا القصاص العاجل حتى يتبرأ دم ابنه من ذلك الشيطان اللعين الذي راح ضحيته شاب في بداية عمره يساعد أسرته بقوت يومه".
 
  وبعد الواقعة قام الأهالي بإبلاغ قسم عين شمس بالواقعة وألقت أجهزة الأمن بالقاهرة بالتنسيق مع قسم شرطة عين شمس القبض على المتهم بقتل جاره بسبب مشادة كلامية بينهما في منطقة عين شمس، وتم التحفظ على السلاح المستخدم في الواقعة.
 
قرارات النيابة وتولت النيابة العامة التحقيق التي أمرت بحبسه 4 أيام،وجرى عرضه على الطب الشرعي، لإجراء تحليل الكشف عن تعاطي المواد المخدرة والكحوليات، وبيان إذا كان المتهم أثناء ارتكاب الواقعة  كان تحت تأثير المخدرات والكحوليات أم لا والبحث عن السبب وراء ارتكاب تلك الجريمة.

Total time: 0.1428