أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

ترمب: محاكمتي في نيويورك هدفها إعاقتي عن استكمال الحملة الانتخابية

اعتبر الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب أن المحاكمات التي يخضع لها حالياً تهدف إلى عرقلة استكمال حملته الانتخابية كمرشح جمهوري للانتخابات الرئاسية المقررة في نوفمبر القادم.
 
وكرر ترمب في كلمة له، اليوم (الجمعة)، اتهامه للقاضي في محكمة مانهاتن، بقوله: «إن القاضي في نيويورك متآمر ضدي.
 
ودانت هيئة محلّفين في نيويورك أمس (الخميس) الرئيس السابق بكلّ التّهم الـ34 الموجّهة له في قضية تزوير سجلات محاسبية لإخفاء دفعه أموالاً لشراء صمت ممثّلة، في تطوّر وصف بأنه «زلزال سياسي» قبل خمسة أشهر من الانتخابات الرئاسية التي يسعى من خلالها إلى العودة إلى البيت الأبيض.
 
وفي كلمة ألقاها من برجه في مانهاتن غداة إصدار هيئة المحلفين في نيويورك قرارها التاريخي بإدانته بتهم جنائية، في خطوة غير مسبوقة بحق رئيس أمريكي سابق، اعتبر ترمب أن «أمريكا في أسوأ حالاتها، ولم يتعرض أي مرشح سياسي لما تعرضت له».
 
ولفت إلى أنه يتقدم على الرئيس الأمريكي جو بايدن في استطلاعات الرأي.
 
ورأى ترمب أن المحاكمة التي يخضع لها في نيويورك «غير عادلة»، مضيفاً: «كنت أرغب في تغيير القاضي بالمحاكمة في نيويورك..كما أن المدعي العام فاشل».
 
وجدد نفيه تزوير السجلات التجارية، معتبراً أن الاتهامات ضده باطلة، وقال: «يمكن فحص كل سجلاتي التجارية».
 
ورأى أن المحاكمات هدفها سياسي، قائلاً: «المحاكمات هدفها إعاقتي عن استكمال الحملة الانتخابية».

Total time: 0.1026