أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

ماوية تشيع الحميدي وولده بعد بقاء الجثامين في ثلاجة الثورة ثلاث سنوات بانتظار القبض على القتلة

اخبار الساعة - محمود ابو خليفه

شيع الآلاف من  أبناء مديرية ماوية  م/ تعز الخميس 20 فبراير 2014م جثماني الأستاذ / أحمد محمد الحميدي – عضو المجلس المحلي –  وطفله عبدالله (13 سنة ).. في مسقط رأسه بقرية الجرين عماعمة – ماوية .

وكان قد شارك في  تشيع الجنازة رئيس المجلس المحلي بمديرية ماوية / عقيد / عبدالحميد شمسان ، وأعضاء المجلس المحلي زملاء الفقيد ، ومدراء المكاتب التنفيذية  بالمديرية ،  ومدير أمن المديرية عقيد / عبدالباسط النعوي ، ومدير عام مديرية الأزارق الشيخ / محمود عواس  ,  ومدير عام مديرية الحصين بمحافظة الضالع ، ومشائخ ماوية  وعدد من الوجاهات الاجتماعية  والشخصيات الحزبية  , والشيخ / عبدالسلام محمود الحميدي –  مدير عام شؤون القبائل بمحافظة تعز، وحشود غفيرة من المواطنين ومحبي الفقيد...

يذكر أن الفقيد  احمد الحميدي كان قد تم محاصرة بيته واغتياله  أثناء خروجه منه من قبل عصابة مسلحة  بتاريخ   7 / 5 / 2011م  وبحضور رئيس المجلس المحلي السابق عبدالرحمن العريقي  - الذي تم توفيقه من عمله في حينه –

 يذكر أن تشيع الجنازة جاء بعد سلسلة من الفعاليات والإجراءات المطالبة بالقاء القبض على القتلة – الذين لم يتم القبض عليهم حتى يوم التشييع - فيما ظلت جثامين القتيلين ( الحميدي وولده )  في ثلاجة مستشفى الثورة منذ مقتل الاب قبل حوالي ثلاث سنوات ..

وقد شهدت  التشيع اجواء من السخط العارم بسبب البطء في  تنفيذ الاجراءات القانونية للقبض على القتلة كما ندد المشاركون  بتساهل - وما أسموه - تواطؤ الجهات المعنية في مديرية ماوية ومحافظة تعز .

ويؤكد أهالي القتيل أن دفن جثامين الحميدي وولده ليست نهاية العدالة بل إنهم مستمرون في المطالبة بالقاء القبض على العصابة المتهمة بالقتل  لينالوا جزاؤهم العادل.

المصدر : اخبار الساعة

Total time: 0.2411