أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

اعتصامين في تعز احدهما يدخل أسبوعه والثالث والآخر يومه الخامس

اخبار الساعة - تعز / احمد البخاري

دخل اعتصام ساحة الحرية والمطالب بسقوط النظام أسبوعه الثالث بعد جمعة نصف مليونية وسط اتساع رقعة الاحتجاج بشكل غير مسبوق، وانضمام مديريات وفئات جديدة للمعتصمين في ساحة  ميدان الحرية المطالبين بسقوط النظام

ففي كل صباح يتوافد مؤيدون ومأزرون جدد فقد انضمت اليوم مناطق جديده  هي "الاثاور وقدس والقريشة والضباب والحضارم" , فيما شخصيات اجتماعية وسياسية توافدوا إلى ميدان الحرية للتعبير عن تضامنهم مع مطالب المحتجيين.

ففي ليلة أمس أصدر المعتصمون بيان رفضوا فيه التحاور مع أي لجنة حوار يشكلها النظام أو التعامل معها واعتبروها وسيلة من وسائل شق الشباب وأن هذه اللجان المشكلة سيكون مصيرها مثلها مثل اللجان والحوارات السابقة معلنين تظامنهم الكامل ووقوفهم إلى جانب أبناء عدن المطالبين بإٍٍسقا النظام لما يتعرضون له من قمع وبلطجة من قبل النظام الإرهابي القاعدي بحسب البيان كما قرروا تسيير قافلة دعم وتظامن من ساحة الحرية مع أبناء عدن الوحدويون ولمنظالون المسالمون .

وأكدوا في البيان على أن ما يجرى في عدن "إن دلّ على شيء إنما يدل هسترية السلطة الحاكمه وعلى العقلية العنصرية والمناطقية التي يتكئ عليها النظام وجدد المحتجون  بتعز عزمهم  بملاحقة القتلة والمجرمين ومن وقف وراءهم  وساندهم في ألاعمال الإجرامية التي ارتكبوها ضد المحتجين، ولن يفلت أي منهم من العقاب .

مناشدين المنظمات الحقوقية والجهات المعنية  المحلية والدولية  إلى ممارسة الضغط على نظام الرئيس علي عبدالله صالح لوقف الانتهاكات و العنف ضد المتظاهرين السلميين في محافظة عدن وكل محافظات البلاد.

 في الجهة المقابلة يواصل أنصار المؤتمر اعتصامهم في عددة أماكن من المدينة تأييدا للرئيس على عبد الله صالح وللمبادرة التي أعلنها والخاصة في العودة إلى مائدة الحوار مطالبين احزاب المشترك إلى التعقل وتغليب مصلحة الوطن على المصالح الضيقة والشخصية ومحذرين من الإنجرار وراء دعاة التخريب والفوضى كما يقولون.

Total time: 0.1425