أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » اقلام وكتابات

رسالتي الى ابناء اليمن اليوم

اخبار الساعة - نبيل مجاهد القهالي

با اهل اليمن لم نعد اليوم بحاجة الى المتارس و التمترس ولم نعد بحاجة الى رفع البنادق وسماع اصوات الرصاص فجميعنا اليوم منهك , لقد توقفت عجلة التنمية فتجمدت معها الدماء في عروقنا نحن اليوم بحاجة الى ثورة تنمويه شاملة , فليسأل كل واحدا منكم ماذا سيخلف لابنائه واحفادة ؟ و اي منجز حققتموه لكي يتفاخر به ابنائكم واحفادكم به بين الامم و الشعوب الذين سبقونا , ان وقوفكم وراء تلك المتارس لن يخلف ولن يورث لابنائكم واحفادكم سوى الجهل و التخلف و الدمار و التشرذم الذي سيجعل منهم مهاجرين في اوطان غيرهم عبيدا في اوطان الغربة طالبين اشباع جوع بطونهم وبطون ابنائهم الذين هم احفادكم يا ابناء اليمن

فليكن اليوم صراعكم هو من اجل اعادة تاهيل وبناء الانسان اليمني وسلاحكم هو العلم ومتارسكم هي التنمية , لا نريد ان نسمع اصوات الرصاص نريد ان نسمع اصوات المكائن في المصانع و الجرارات في المزارع

انكم يا ابناء اليمن تقفون على ارض كلها خيرات وثروات فا اليمن بثرواته يكاد تكون واحدا من اغنى البقع في جزيرة العرب , فانتم تمشون على ارض كلها ثروات وانتم حفاة عراة وراء متارس الدمار والخراب

لقد حان الوقت يا ابناء اليمن للبدء بثورة التنمية الشاملة ثورة البناء والتشييد وشق الطرقات وبناء المستشفيات والمدارس والجامعات

يا ابناء اليمن اننا اليوم بحاجة الى تغيير آلية الصراع من آلية البندقية والرشاش والمدفع الى آلية التنافس لتقديم الخطط التنموية والتعليمية وخطط بناء الانسان بناء حديث وحضاري ليواكب ما وصل اليه الانسان الحديث من حداثة وعلم ورقي وان لا نسمع اصوات الرصاص بل نريد ان نسمع اصوات معدات البناء والتشييد وشق الطرقات لا نريد ان يكون عتاد الانسان هو السلاح بل نريد ان يكون عتاده العلم وسلاحه هو القلم , لا نريد انسانا يبحث عن مواقع ليتمترس بها بل نريد اناسا يتنافسون على المواقع لاستخراج ثرواتنا , لقد تاخرنا كثيرا عن الانسان الحضاري انسان القرن الواحد و العشرون وعدنا الى عصور الجهل و التخلف .

يا ابناء اليمن إن أكثر ما يحزن ويألم فى اليمن اليوم عامه وعمران والجوف خاصة هو شبابها الذين يتساقطون في حروب غير وطنية حروب ليست من اجل حصولهم على تعليم ناضج لمستقبل أفضل ولا عن لقمة عيش شريفة بل هي حروب وصراعات بين مراكز القوى الذين نهبوا الحاضر والماضى ويتربصون بالمستقبل فهم يجيدون لعبة واحدة هى إيقاف عقارب الزمن وتعطيل عجلة التطور والبناء في المجتمع لانهم لا يشعرون بالآخرين ولا يدركون مدى معاناة الجوع والفقر والحاجة .

يا ابناء اليمن فلتكن معركتنا الحقيقية اليوم هي معركة البناء و التنمية ووقف الأفعال التى لا نجنى منها إلا الضرر بمجتمعنا ووطننا , فلنوحد ارادتنا حتى ننتصر فى معركتنا فى الداخل ضد التخلف ومعركتنا فى الخارج ضد المؤامرات

نعلم جميعا ان سلبيات الماضى القريب مثلت عبئاً جسيماً على الوطن حتى انه أصبح من الصعب تصحيحها ولكنه ليس بمستحيل , فلنحزم الآمر جميعاً متوكلين على الله عز وجل نحو بناء وطن لكل ابناء اليمن بسواعد الشباب وخبرات الأمجاد.

ابنكم وخادمكم
مهندس صناعي / نبيل مجاهد القهالي

Total time: 0.0761