أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

مؤشرات انفجار الوضع عسكرياً في اليمن

اخبار الساعة - تحليل : حميد الحظاء
مؤشرات عده برزت أمس واليوم تنبئ عن عدم استبعاد انفجار الوضع عسكرياً في العديد من المحافظات لا سيما الجنوبية وفي البيضاء، ومأرب يعكس ذلك الآتي:
 
1)سيطرة القاعدة ولجان هادي الشعبية على محافظة لحج، واقتحام المعسكرات وقتل الجنود “قتل 29 جندياً أعزل-يوم أمس الى جانب نهب الممتلكات.
 
2)تداعيات الحادث الإجرامي الذي استهدف يوم أمس مسجدي بدر، والحشوش، وما خلفه من قتلى وجرحى.
 
3)قيام أمريكا بإجلاء قواتها من قاعدة العند الجوية جواً الى جيبوتي.
 
4)واقع التحركات العسكرية من صنعاء إلى تعز يوم أمس لقوات الأمن الخاصة.
 
5)إعلان ما تسمى باللجنة الثورية العليا لـ”انصار الله” في اجتماعها المشترك مع اللجنة الأمنية العليا قرار التعبئة العامة وتوجيهه الجيش والأمن بالتصدي للإرهاب، على أن تعمل وزارة المالية على توفير الأموال اللازمة لتلبية احتياجات المؤسستين العسكرية والأمنية وما تقتضيه طبيعة المهمة الموكلة إليها.
 
6)إعلان قيادة المنطقة العسكرية الرابعة بمحافظة عدن أن قوات الجيش ستتولى منذ اليوم السبت عملية تأمين المؤسسات الحكومية وسترد بقوة على كل من يحاولون استغلال الأوضاع لممارسة النهب والسلب.
 
7)نشر تعزيزات عسكرية من قبل اللواء 31 مدرع على الحزام الأمني شمال وغرب مدينة عدن وتوزيعها على عدة مواقع أمنية بالقرب من لحج وباتجاه باب المندب.
 
8)تحذير ما تسمى باللجان الشعبية المؤيدة لهادي جماعة الحوثي “أنصار الله” من أي تقدم نحو الجنوب.
 
9)دعوة الرئيس المستقيل هادي –في خطابه اليوم-أبناء القوات المسلحة والأمن الى التمسك بالشرعية الدستورية، والواجب العسكري وتنفيذ تعليمات القيادة الشرعية.
 
10)واقع البيان الصادر عن اجتماع اللجنة الامنية العليا
في عدن برئاسة هادي الذي ذهب في الآتي:
 
-استعراض اللجنة للأوضاع الامنية في البلاد، وفي مقدمتها الوضع في عدن، لحج، والتفجيرات الارهابية التي استهدفت مسجدي بدر، الحشوش، وإدانة هذه التفجيرات التي اعتبر البيان أنها تأتي ضمن سلسلة التآمر على أمن واستقرار اليمن الذي تقوده عناصر التطرف في اليمن بهدف جر البلاد الى حرب أهلية.
 
-اتهام قيادة فرع قوات الامن الخاصة في لحج بتسليم المعسكر لمجاميع إرهابية، بلاطجة لتغطية نهبها لمعدات واسلحة المعسكر، ووصف ذلك بـ”المؤامرة الدنيئة” بهدف إضعاف المجاميع على ما اسمي المجمع الحكومي، الامن السياسي، وسقوط الشهداء والجرحى.
 
-التأكيد بأنها ستظل تتابع المجرمين وضبطهم وتقديمهم للعدالة حتى ينالوا جزاءهم العادل.
 
-الاهابة بالمواطنين التعاون مع أجهزة الامن لحفظ الامن والاستقرار.
 
11)واقع استمرار المواجهات بين جماعة الحوثيين “انصار الله” والقبائل المتحالفه مع القاعدة، في المنطقة الحدودية بين مأرب والبيضاء.
 
12)مغادرة المبعوث الأممي جمال بنعمر البلاد وإعلان انتهاء الحوار.

Total time: 2.5291