أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

صالح يوجه رسالة بعد نجاته من قصف استهدف منزله، ويوضح حقيقة تحالفه مع جماعة الحوثي

اخبار الساعة - خاص
وجه الرئيس السابق علي عبدالله صالح رسالة جديدة بعد نجاته من قصف ثاني استهداف منزله الواقع في منطقة حدة.
 
وكان صالح قد حضر إلى منزله وادلى بتصريح من امام ركام منزله الذي دمرته ثلاثة صواريخ فجر اليوم، ليقوم التحالف مجددا بقصف المنزل بخمسة صواريخ اخرى بحسب ما افاد به مراسل أخبار الساعة.
 
ودعا صالح إلى توحيد الجبهة الداخلية.
 
وعلق على تحالفه مع الحوثي قائلا: لم يحدث أي تحالف بيني وبين أنصار الله، ولكن كل اليمنيين اليوم هم حلفاء ضد العدوان الخارجي الجبان والغادر، متابعاً: وسنكون حلفاء كل من يدافع عن مقدرات هذا الوطن.
 
واردف قائلا: أسلحتنا على أكتافنا ورؤوسنا على أكفاننا، وسنستقبل العدوان ان تقدم على أرضنا، أما الاستمرار في المراجمة بالصواريخ فهذه لن تحقق لهم شيئا.
 
واستطرد قائلا في منشوره بفيسبوك: عليكم يا ابناء سبتمبر واكتوبر ومايو، بالصمود، وهذه المنازل التي دمروها سنعوضها، والصواريخ، التي دمروها سنعوضها، والطائرات، التي قصفوها، سنعوضها..المهم سلامة الرجال والاطفال والنساء..الرحمة للشهداء والشفاء للجرحى..... انتهى

Total time: 0.226