أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

محافظ حضرموت: المحافظة على وشك السقوط

اخبار الساعة - متابعة
قال محافظ حضرموت عادل باحميد ان حضرموت والمناطق الشرقية باليمن على وشك السقوط بعد صمودها حتى اليوم وتاييدها للشرعية الدستورية،
 
وقال في حديثه مساء اليوم الخميس مع برنامج الواقع العربي على قناة الجزيرة :"نحن على وشك السقوط في مستنقع آخر ولدينا مشاكل هامة واغاثية وخدماتية تتعلق بالكهرباء والمشتقات النفطية والمواد الغذائية وحركة وسائل النقل ،
 
وأكد باحميد في حديثه الفضائي المباشر من الرياض التي غادرها عشية سيطرة القاعدة على المكلا وقصرها الرئاسي المجاور لسكنه الحكومي بالمدينة أن "ناقوس الخطر يدق اليوم بقوة وأن هناك 6 وفيات من النازحين وانتشار لشلل الاطفال ولدينا 3 حالات مشتبها بالمرض اضافة الى 24 حالة حمى ضنك وأكد أن حضرموت على موعد مع تجربة سورية مريرة امامها مع هذا المرض الذي قال ان حضرموت كانت خالية منه كما هو حال سورية قبل الحرب".
 
وتحدث باحميد عن تزويد حضرموت اليوم لكل المحافظات اليمنية تقريبا بالمشتقات النفطية المحربة بكميات محدودة، رغم تأكيده في ذات الوقت بحاجة حضرموت الى مشتقات نفطية لاعادة حركة السير المشلولة وتشغيل المؤسسات الخدمية وانهاء الازمة القائمة في ظل تزايد النزوح اليها،وأشار الى أن هنام 26 مركز ايواء للنازحين بحضرموت التي قال أنها استقبلت حتى اليوم 50 الف نازح من محافظات الضالع وعدن ولحج وابين وأن 35 ألف منهم مسجلين رسميا لدى لجنة استقبال النازحين بحضرموت.
 
وطالب باحميد الدول المانحة بسرعة ايصال المساعدات الاغاثية الى كل المناطق اليمينة مؤكدا أن  أي باخرى مساعدات لم تصل بعد الى المحافظات الشرقية التي قال انه محافظا لاكبرها وقال:"على الدول التي تقدم المساعدات ان تلتفت الى المناطق الشرقية باليمن التي لم تسقط بعد وتؤيد الشرعية.
 
وعن مدى وصول المساعدات لمستحقيها.قال باحميد ان هناك  صعوبات كبيرة متعلقة بالتحقق من ذلك الأمر الذي قال انه غير مستغرب في ظل الضروف الحالية والصعوبات التي قال انها تواجه هذا المجال والتي منها بالجانب الامني ونفى باحميد وصول أي مساعدات أممية الى حضرموت والمحافظات الشرقية حتى اليوم ،
 
وقال في نفيه لحديث مسؤول اممي عن ايصال المساعدات الى مستحقيها باليمن، ان "الوضع بالمحافظات الشرقية صعب ومازلنا ننتظر وصول سفن الامم المتحدة الى ميناء المكلا, وقد أمنا طرق لوصول المساعدات سواء الى مطارات المكلا وسيؤون أو المهرة أو ميناءي المهرة والمكلا أو من خلال معابرنا الحدودية مع السعودية وعمان،وتمنى محافظ حضرموت من كل المانحين ان لاينتظروا أن تسقط هذه المحافظات الشرقية وسرعة رفدها بالمساعدات الاغاثية رغم تأكيده بتفهم وضع المحافظات الاخرى
 
, وبينما شكر السعودية وملكها على تقديمها السخي لمعونات اغاثية كبيرة عبر مركز الملك سلمان للاغاثة، قال ان الشعب اليمني لايمكنه ان  ينساها أكد أن حضرموت والمحافظات الشرقية بحاجة ماسة لمساعدات اغاثية في ظل استمرار تدفق النازحين اليها وتوقف الخدمات بالمدينة
 

Total time: 0.8733