أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » اقلام وكتابات

ماذا يعني قطع السعودية لعلاقتها مع ايران؟؟

اخبار الساعة - د. كمال البعداني
من الواضح أن الرياض قد اختارت التصعيد الى أقصى حد مع طهران نتيجة لعدة أسباب وعدة متغيرات في المنطقة , لم تكن سياسة الرياض يوما من الأيام بهذه الجرأة ولا سيما مع طهران والتي كانت الأخيرة تمارس عليها الإرهاب الفكري والإعلامي وتحريك أوراق تقلق السعودية ولهذا كانت المرونة الزائدة هو ما يميز سياسة الرياض أمام طهران وخاصة فترة حكم الملك الراحل عبد الله ابن عبد العزيز.

غير أن وصول الملك سلمان إلى عرش المملكة قد غير هذه السياسة رأساً على عقب واختارت الرياض المواجهة ولذلك كان لا بد من خطوات سياسية لبناء قاعدة تستند عليها الرياض في مواجهة طهران الى جانب الورقة الإقتصادية المتمثلة في تعويم السوق وعدم خفض انتاج النفط مما يلحق الضرر بالاقتصاد الإيراني المنهار اصلاً , اعلنت الرياض قبل اسابيع عن قيام تحالف عسكري اسلامي مقره الرياض ابرز اعضائه باكستان النووية وتركيا الإقتصادية والعسكرية وتم استبعاد ايران منه .. أعقبه بأيام اعلان قيام مجلس تعاون اقتصادي وعسكري بين الرياض وانقرة.

لقد كانت طهران على ثقة مطلقة انه لن يتم اعدام نمر النمر دون أن تدرك تماماً المتغيرات في الرياض بينما كانت الأخيرة تعرف ما تريد وتتوقع من طهران اي شيئ حتى أن قرارها بقطع العلاقة مع طهران لم يتم الإعلان عنه الا بعد مغادرة البعثة الدبلوماسية السعودية لمطار طهران بأربعين دقيقة في طريقهم الى دبي.

في تصوري أن سياسة التراجع والإنكماش ستكون هي المميزة للسياسة الإيرانية مستقبلاً بغض النظر عن السياسية الإعلامية ذات الشعارات الثورية والراديكالية.
ومن وجهة نظري أن الحل السياسي في اليمن قد تضائل بشكل كبير بعد خطوة الرياض هذه الليلة.

Total time: 0.1497