أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

الحوثيين يطلقون «بديلاً للأوراق النقدية» لحل أزمة السيولة في اليمن (الوثائق + النص)

اخبار الساعة

طالبت النقابة العامة للبريد والإتصالات وتكنولوجيا المعلومات رئيس مايسمي المجلس السياسي الأعلى بتفعيل وإطلاق خدمة التعامل المالي الإلكتروني وذلك برسالتها الموجهة إليه ببداية الشهر الجاري ، وقد أفاد رئيس النقابة العامة الأخ سامي شبيل بأن العمل جاري لإطلاق الخدمة خلال الأيام القادمة بعد قرب إستكمال التجهيزات اللازمة.


ويعد المشروع سبيل لحل جزء كبير من أزمة السيولة النقدية التي تعصف بالاقتصاد الوطني وتسببت بتأخير صرف مرتبات موظفي الجهاز الإداري الدولة وجهازي الأمن والجيش نص الرسالة الاخ/رئيس المكتب السياسي الاعلى المحترم تحية طيبه وبعد: بناء على ماتم طرحه على سيادتكم اثنا زيارتكم الكريمة لوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات في يوم السبت الموافق 1/اكتوبر/2016م واثناء اللقاء بقيادات الوزارة والقطاعات التابعة لها .


 

كان هناك مقترح مهم سيساهم بفعالية مطلقة في حل جزء كبير من مشكلة النقدية التي تعاني منها بلادنا والمتمثل بادخال خدمة " البوست موبايل " والتي تعتمد على استخدام النظم الالكترونيه في اجراء عملية الدفع والتحويلات للاموال بواسطة الموبايل دون الحاجه الى استخدام النقود الورقيه والذي يمكن من خلاله ربط كل من لديهم حسابات في البريد وبين حسابات مؤسسات الخدمات العامة والقطاعات التجارية المختلفة والمحلات وبائعي السلع ومقدمي الخدمات وتحويل اي مبالغ فيما بينها الكترونيا.

 

وكانت هيئة البريد قد تعاقدت مع شركة مغربية لانجاز البرنامج الالكتروني لهذه الخدمة قبل اكثر من اربع سنوات وبمبلغ ثمانين الف دولار$ باعتباره استكمال لمشروع الصراف الالي الذي نفذته نفس الشركة المغربية وكان عروض الشركات الاخرى اكثر من ثلاثمائة الف دولار $ ويعتبر شبه كامل كما افاد مدير عام الهيئة حيث لم يتبقى الا ادخال جوانب الامان على النظام وانه قد تم عمل تطبيق على الهواتف الذكيه وعملت تجارب وكانت ناجحه ونود التأكيد ان هيئة البريد اهم موسسة مالية يمكن ان تنجح في هذه الخدمة دون غيرها من البنوك نظرا لوجود لديها عملاء وحسابات تفوق حسابات و عملاء كل البنوك الستة عشر التي تعمل في البلاد مجتمعة ولشريحة الموظفين والدفاع والامن التي تطالب الدولة بدفع مرتباتهم ومعظمهم في البريد وبهذا ستحل مشكلة النقديه والتي تمثل ايجاد الحلول لها.




 ونطرح على سيادتكم ذلك ونطلب منكم توجيهات حازمه بما يلي :


الزام الهيئة بسرعه استكمال ما تبقي من المشروع خلال فترة لا تتجاوز شهر واحد .

 

توجية البنك المركزي باعتماد ذلك و مساعدة البريد في مباشرة العمل بهذه الخدمة واعطائه اي تصاريح تتطلبة الخدمة .اذا لم يسبق منحه ذلك.

توجية شركة الاتصالات و من اهمها شركة يمن موبايل و شركة MTN بسرعة استكمال الجوانب الفنية لتشغيل النظام خلال فتره شهر ايضا.

 

ان يعطى هذا المشروع اولوية مطلقه على اي مشاريع مماثله يمكن ان تقوم بها اطراف اخرى والتي قد تحتاج لوقت طويل ولن تكون بحجم الشريحه الواسعه التى سيستفيد من الخدمه عبر هيئة البريد وبهذا المقام نريد ان نؤكد لسيادتكم اننا في النقابه العامة للبريد والاتصالات حريصين على تطوير عمل مؤسساتنا والمساهمه في حل مشاكل بلادنا وليس المطالبه في الحقوق فقط شاكريين لكم اهتمامكم .

المصدر : متابعات

Total time: 0.1698