أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

اليمن : القيادي محمد الحوثي يروي تفاصيل اختطاف نجله من قبل الحوثيين ودوره في دخولهم الى العاصمة..؟!..تفاصيل هامة

اخبار الساعة - متابعات

كشف المحامي محمد الحوثي احد قيادات جماعته (انصار الله) عن اختطاف نجله المحامي هاشم وكيل وزارة الاوقاف ورئيس جامعة القران غدراً عبر استدراجه الى ميدان السبعين من قبل انصار الله.

وسرد المحامي الحوثي قصة اختطاف نجله قائلا :انه تم الاتصال بابنه هاشم من اجل لقاء قيادات انصار الله في ميدان السبعين وانه رافقة ، لكن تم ادخال ابنة الباص فقط بحجة ان سيتحدث مع احد قيادة انصار الله ثم سيعود ، وتم رفض مرافقته لابنه حينها.

وقال في رسالة وجهها للنائب العام" انه تم اختطاف ابنه واخفائه ومنعه من التواصل مع أسرته ، كما انه سبق وان تم تهديده من قبل خالد المداني عبر اتصال هاتفي ، مشيرا الى ان اسرته اصبحت في حالة يرثى لها خوفا على ابنها المختطف.

واضاف بان المتهمان اللذان رافقا نجله هما القياديان في انصار الله خالد المداني ومطهر الشامي وهما المتهمان الأساسيين في اختطاف نجله وتقييد حريته وانهما يقودان عصابة.

وفي ظل هذا الاستهزاء والاستخفاف تزايد الساخطون من القيادات البارزة في حركة انصار الله على الممارسات الخاطئة التي يمارسها بعض القيادات التابعة لانصار الله الأكثر سيطرة على الحكم بسبب اتهامات باختراق القانون والدستور كون ما يقوموا به من ممارسات خاطئة انعكس سلبا على المسيرة القرآنية وعلى الدعوات الجادة التي ينادي بها السيد عبدالملك الحوثي الذي اكد على تطبيق الدستور والقانون ولن يكرر سلبيات الحكومات السابقة.

يشار الى ان اسم خالد المداني بدأ بالظهور منذ حادثة محاولة اقتحام الامن القومي للإفراج عن معتقلين من انصار الله ، حيث كان رافضا تقييد حريتهم دون محاكمة، لكنه حاليا يطبق ما انتقده في خصومه كما قال محمد حسين لقمان:.

ووفقا للقمان فانه : فى 11 /6/ 2013 وقعت مجزرة الامن القومي وذهب ضحيتها احدى عشر شهيدا واكثر من ستين مصابا من الشباب الذين خرجوا من الساحة بمسيره يقودها خالد المداني للمطالبة بالأفراج عن ثلاثة معتقلين من انصار الله بالأمن القومي..

واضاف : كان يوما داميا اسود. وتشكل فريق قانوني لمتابعة القضية كنت ضمن الفريق وتولى التحقيق في القضية القاضي يحي القاعدي وكيل نيابة شرق وللأمانة فقد قام بدوره وواجبه بمهنية وصدق رغم الضغوط، ولم يرفض للفريق اي طلب..

وقال انه ومن محاسن الصدف ان النائب العام الاستاذ عبد العزيز البغدادي مشارك في فريق القضية، كان هذا ظل حكومة تجمع الاصلاح.

وختم الحوثي حديثه قائلا: اليوم يتم تنحية القاضي ذاته وفي قضيه القاضي احمد سيف المتهمين فيها من انصار الله ..بالسخرية الايام وتقلبها وتقلب اهلها.

ويعتبر المحامي محمد الحوثي من ابناء قرية القابل بني الحارث شمال صنعاء، قدم ملايين الريالات عامي 2014 و2015 لدعم سيطرة انصار الله على صنعاء والسيطرة على الحكم ،بعد فرار قيادات الاصلاح والرئيس السابق عبده ربه منصور من صنعاء.

واصبحت مثل هذه التصرفات الغير مسؤولة تتكرر وتزيد من تذمر عدد من اعضاء قيادات انصار الله خاصة والشعب اليمني عامة، حيث تعمل على اتباع الاسلوب القانوني في مثل هكذا قضايا ، مهما حدث من توطئ او فساد ،

وكانت نقابة المحاميين قد اصدر بيانا تطالب فيه النائب العام بسرعة الافراج على المحامي هاشم الحوثي و معاقبة المختطفين .

Total time: 0.1544