أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

تشاركت في المؤتمر الدّوليّ لحماية الصّحفيين في الحالات الخطرة

اخبار الساعة - رضوان ناصر الشريف

 

   شاركت الدكتورة  الأديبة سناء الشعلان من الجامعة الأردنيّة من الأردن في فعاليات الدّولي لحماية الصّحفيين في الحالات الخطرة الذي أُنعقد في العاصمة القطرية الدوحة،وذلك بوصفها من النّاشطين في الكتابة الإبداعيّة والإعلاميّة عن حقوق الإنسان.

ويُذكر إنّها قد شاركت بشكل خاص في فعاليات الورشة الخاصة بوضع خطّة لحملة دولية لجلب التأييد من أجل تبنّي توصيات المؤتمر.

  ويأتي هذا المؤتمر لغاية بحث الآليات العملية والقانونية الكفيلة بضمان أمن الإعلاميين أثناء تغطيتهم للصراعات فضلاً عن توحيد الجهود والمبادرات المعنية بحماية الصحفيين ونقلها من الحيز النظري إلى التطبيق، وإيجاد معايير وآليات تضمن عدم إفلات الجناة من العقاب.

  ويُذكر إنّه قد شارك في المؤتمر العديد من ممثلي المنظمات الحقوقية ووسائل الإعلام الدولية أوضاع الصحفيين في المناطق الخطرة، والحماية المخصصة لهم في القانون الدولي الإنساني، ورفع قدراتهم في مجال معايير السلامة.وذلك في  ظلّ تنامي الاعتداء على الصحفيين، حيث سقط منهم 105 خلال العام الماضي، بينهم عشرون في الدول العربية، ستة منهم في العراق، وستة في ليبيا، وثلاثة في الصومال.

   وأوصى المؤتمر في ختام أعماله بالطلب من مجلس حقوق الإنسان تعيين مقرر خاص بحماية الصحفيين ومن المفوضية العليا لحقوق الإنسان إنشاء وحدة خاصة بمتابعة الحالات الإعلامية.


كما أوصى المؤتمر بدعوة الأمم المتحدة ووكالاتها القيام بتنفيذ خطتها المنبثقة عن مؤتمر باريس الذي عقد في الخريف الماضي وتعزيز عملها مع المنظمات المتخصصة غير الحكومية والمكرسة لحماية الصحافيين والعاملين في الإعلام.ودعت التوصيات إلى توسيع مجالات الأحكام القانونية الحالية إلى أبعد من حماية الصحافيين ضد الهجمات على حياتهم لتشمل الاختفاء والخطف بالقوة والاعتقال التعسفي والترحيل ومنع الدخول والمصادرة وتدمير الممتلكات وأشكال العنف الجديدة التي مر بها الصحافيون خلال ثورات الربيع العربي.
    وأشارت التوصيات إلى ضرورة العمل على تطوير أدوات جديدة ملزمة لجميع الدول للاعتراف وقبول الالتزام بتوفير حماية وسلامة للصحافيين.ودعا المؤتمر في توصياته المؤسسات العالمية المساعدة في مجال التنمية كالبنك الدولي وصندوق النقد الدولي تفحص سجل الدول بشأن العنف ضد الصحافيين عند دراسة تقديم المساعدات.ووافق المؤتمرون على أن عائلات الصحفيين الذي يقتلون لها الحق بالتعويض بشكل مباشر أو من خلال المؤسسات الإعلامية وتأسيس صندوق تكافل للضحايا.ونبه المؤتمر فى توصياته إلى أهمية التفاوض مع ممثلي الصحفيين في جميع الأوقات بشأن جميع قضايا السلامة في التغطية الإخبارية.

 

 

 

 

Total time: 0.1512