أخبار الساعة » السياسية » عربية ودولية

المدعي العام الأمريكي يكشف عن مؤامرة للتخلص من ترامب

اخبار الساعة
كشفت صحيفة أمريكية، اليوم الخميس، أن المدعي العام الأمريكي، وليام بار، أصدر تعليماته بالتعامل بصرامة أكبر مع المتظاهرين الذين يلجؤون للعنف، محذرا من احتمال تصاعد الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد مع اقتراب الانتخابات الرئاسية بهدف الإطاحة بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الحكم.
 
ونقلت صحيفة "وول ستريت جورنال"، عن مصادر أن "بار حذر مرؤوسيه من احتمال تصاعد الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد مع اقتراب الانتخابات الرئاسية في 3 نوفمبر/تشرين الثاني".
 
وأضافت المصادر أن "بار حث في اجتماع مع وكلاء النيابة على التعامل مع الأفراد المشاركين في الأعمال التي تتطور إلى أعمال شغب وعنف بأقصى حد يسمح به القانون".
 
وأوضحت المصادر أن "هذا النهج يسمح بتوجيه اتهامات بانتهاك القانون الفيدرالي، وليس قانون الولاية أو المقاطعة".
 
وأشارت إلى أن بار ذكر في اجتماعه لوائح إضافية تسمح باتهام المتظاهرين العنيفين بـ "التآمر" على الدولة ومحاولة الإطاحة بترامب.
 
وفي وقت سابق، كشف الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب عن رد فعله في حال اندلاع أعمال شغب ليلة الانتخابات إذا نزل الديمقراطيون الخاسرون إلى الشوارع في أعقاب فوزه المحتمل.
 
وجاءت تصريحات ترامب في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز"، حيث سُئل كيف سيرد على حوادث الشغب في حال إعلان فوزه يوم 3 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.
 
ورد ترامب قائلا: "سوف نواجههم بسرعة كبيرة إذا فعلوا ذلك.
 
لدينا الحق في القيام بذلك".
 
وأضاف ترمب "لدينا القوة للقيام بذلك، إذا أردنا".
 
وتابع: "هذا يسمى تمردا.
 
نحن فقط نرسل قوات ونقوم بذلك بسهولة شديدة، أعني أن الأمر سهل للغاية".
 
وأوضح أنه "يفضل عدم القيام بذلك لأنه لا يوجد سبب لذلك، ولكن إذا كان علينا القيام بذلك، سننفذ في غضون دقائق".
 
​ومن المقرر أن تجري انتخابات الرئاسة الأمريكية المقبلة في نوفمبر المقبل، التي يتنافس فيها الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مرشح الحزب الجمهوري مع جو بايدن، مرشح الحزب الديمقراطي، وهما أبرز المرشحين في تلك الانتخابات.

Total time: 0.087