آخر الأخبار :
قناة اسرائيلية: الجهاد الإسلامي فاجأت اسرائيل بصاروخ جديد لأول مرة.. وهذا ما فلعه ! شركة فرنسية تعتزم فتح مركز لهندسة الصواريخ في هذه الدولة الخليجية ! اسعار صرف الدولار والسعودي صباح اليوم الأحد 17 نوفمبر 2019م الخنبشي يعلن موعد عودة الحكومية ويتحدث حول تعيين مدير أمن عدن وكالة تكشف عن اتصالات بين قيادات حوثية رفيعة وبن سلمان (أهم بنود المفاوضات) ارتفع مجددا.. اسعار صرف الدولار والسعودي (الآن) مساء السبت 16 نوفمبر 2019 الإطاحة بوافد يمني في بيشه بسبب أدوات جنسية.. وهذا ما فعله بنساء ! ليفربول يكافئ مدربه كلوب بهدية ثمينة أول ظهور لوزير الدفاع المقدشي بعد حادثة استهدافه في مأرب.. شاهد من ظهر إلى جواره ! تعرف على الحيلة التي استخدمها أسترالي للنجاة من بين فكي تمساح !

أخبار الساعة » حقوق وحريات » اخرى

اليوم بصنعاء انطلاق ندوة تعذيب الإنسان مخالف للأديان لمنظمة رقيب

اليوم بصنعاء انطلاق ندوة تعذيب الإنسان مخالف للأديان لمنظمة رقيب

اخبار الساعة - محمد مقبل   | بتاريخ : 26-06-2012    | منذ: 7 سنوات مضت

 

نظمت منظمة رقيب لحقوق الإنسان صباح اليوم الثلاثاء في صنعاء ندوة بعنوان (تعذيب الإنسان مخالف للأديان السماوية والقوانين الانسانية والإتفاقيات الدولية) وذلك بمناسبة إحياء اليوم العالمي للأمم المتحدة لمساندة ضحايا التعذيب الذي يصادف اليوم الثلاثاء, وذلك بالتعاون مع مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الانسان باليمن.
وأكدت الصحفية والناشطة الحقوقية: ذكرى الواحدي أن جريمة الاختطاف والاعتقال  من الجرائم التي تمس بحرية الإنسان وحرمته، وهي من الجرائم الأكثر خطورة في مجتمعنا لما لها من آثار مرعبة في نفوس المجتمع والأفراد على حد سواء، ولأنها تشيع ثقافة الخوف والذعر في المجتمعات الآمنة.
مشيرة في ورقة عملها إلى أن هذه الجريمة تشكل تحديا صارخا للمبادئ والقيم الإنسانية وللقوانين والأعراف الاجتماعية بسبب السلوك العدواني والإجرامي الذي يمارسه الخاطفون من أعمال وحشية فيها من الوقاحة والإسراف في عدم الاكتراث بأرواح الأبرياء والاستهانة بحياتهم وذويهم، لاسيما إذا كان المستهدف إنسانا لا يتمتع بالحماية وغير مسلح أو شخص عادي يمارس حياته بتلقائية وغير مطلوب أو متهم.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :
القراءات : (13234) قراءة
تعليقات الزوار
1)
يمني وأفتخر -   بتاريخ: 21-09-2012    
الخاطفون كثر في بلادي فمنهم من يختطف أشخاص ومنهم من يختطف سمعة وكرامة وحقوق أبرياءويشرعن ضدهم تهم كيدية مدفوعة الثمن من فاسدين كما قام به أحدفاحصي جهازالرقابة .ظل يفحص تهمة كيدية3 سنوات على حساب وقف مرتب الضحية وتعسفه وأصدر تقريراًكاذباًعلى ما يشتهي الوزان دون نقاشه مع الضحيةقبل ألإصدارولابعده عبرلجنة محايدة فإذا كان هذا نموذج لكادرجهازالرقابةالمفترض حايديته وعونه للقضاء والحق.فعلى الدنيا السلام

Total time: 0.1772