أخبار الساعة » دراسات ومتابعات » دراسات وتقارير

أمريكا تستعد لغزو شمال كوسوفا

اخبار الساعة - عباس عواد موسى

 

 

أمريكا تستعد لغزو شمال كوسوفا

عباس عواد موسى

 

أمريكا تستعد لغزو شمال كوسوفا

يرى المراقبون البلقانيون أن شمال كوسوفا سيشهد تصعيداً خطيراً في الربيع المقبل , بغض النظر عما ستؤول إليه مفاوضات بروكسل القادمة بين إيفيتسا داتشيك وهاشم تاتشي . فالتعزيزات الأمريكية قادمة , حسب ما تتناقله وسائل الإعلام الصربية . وسيتم إرسال ما كانت أمريكا تعتزم إرساله إلى أفغانستان إلى هنا , حيث بات ممكناً أن ينتقل التعنت الروسي إلى المنطقة البلقانية التي تهدد أمن موسكو القومي كحال سوريا . وهو ما ينذر بوقوع حرب تتوسع رقعة مداها بحسب هؤلاء المراقبين . فهذه هي المرة الأولى التي ستصل فيها قوات أمريكية خاصة , وذات جهوزية عالية للمشاركة في أصعب الظروف إلى البلقان . والتي صرح قائدها العقيد سافيير روبنسون أن قواته ستأتي بهدف التعاون مع السكان المحليين وليس بغرض التصادم . لكن الأصراب شككوا في صدقية كلامه , وأعربوا عن خشيتهم من أن قواته ستساند القوات الألمانية التي عمدت ولا تزال على إجبار السكان على الإقرار بكوسوفا مستقل . وقد علق المحافظ رادينكو نيديليوكوفيتش رئيس منطقة ميتروفيتسا على خطورة الأوضاع بقوله : إن الصدامات المسلحة يمكن أن تندلع في حي بِرغاني متعدد العرقيات , الذي شرع فيه الألبان ببناء مئات المنازل وعشرات البنايات بمساعدة الشرطة الألبانية والقوات الدولية على تمكينهم من الإستيلاء على أراضي الصرب . وأضاف إن الألبان لا يحترمون خطة المبعوث الدولي الفنلندي الأصل آختيساري بخصوص ميتروفيتسا .

ميلو ميروسا فلييفيتش من زوبين بوتوك قال : لقد صبرنا ثلاثة عشر عاماً ولكن هذه القوات تأتي للضغط على الصرب في المفاوضات القادمة . إن تسعة وتسعين بالمئة منا يرفضون العيش تحت بسطار تاتشي وننتفض ضد ذلك . ويقول سكان ليبوسافيك قامت الطائرات في آخر أيام الشهر الماضي بتصوير الأماكن الصربية .

أصراب كوسوفا يحذرون رئيس وزراء صربيا إيفيتسا داتشيتش ويكررون ما قاله  رادينكو نيديليوكوفيتش : كفانا تنازلات وإذلال , عليك تبيان الخط الأحمر .

المصدر : عباس عواد موسى

Total time: 0.1034