آخر الأخبار :
هدية بوتين لبن سلمان تحفة عمرها 30 ألف عام.. فما هي؟ رويترز: واشنطن شنت هجوما سيبرانيا ضد إيران بعد عدوان "أرامكو" غرائب السعودية: زوج سعودي يرمى زوجته بمطرقة، والنيابة تطالب بتطبيق أشد العقوبات بحقه خبراء: استبعاد السكر من الطعام له فوائد كبيرة مسلحون يعترضون ناقلات نفط صافر المتجهة إلى شبوة ويحرقون ناقلة ويعطبون أخرى تسجيل 2000 حالة اصابة بداء الكلب في إب وعدد من القتلى العثور على طفل مرمي بأحد أحياء صنعاء (تفاصيل) صحيفة: اختفاء 37 قيادياً وضابطاً حوثياً يجعل أسرار الحوثيين في مهب الريح بعد زيارته لإيران.. رئيس الوزراء الباكستاني يصل الرياض الإطاحة بـ سعودي خطير «سارق المجوهرات».. كان يوهم ضحاياه بالشراء ويسرقهم بدون أن يشعروا

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » على السريع

شهيدان سنجقيّان في سوريا

اخبار الساعة - عباس عواد موسى   | بتاريخ : 17-05-2013    | منذ: 6 سنوات مضت

 

شهيدان سنجقيّان في سوريا 
عباس عواد موسى
 
عرس الشهيدين البطلين أبوميرديا وأبوبراء يستحق التخليد . رحمهما الله , وتقبلهما شهيدين , فقد قاتلا بشراسة منقطعة النظير ورباطة جأش مدهشة . أحبهما الله فاختارهما شهيدين كبقية الشهداء الأبرار . إنها الدماء الزكية الطاهرة من أبناء إقليم السنجق الذين يعانون من بطش الأصراب حلفاء الصهاينة والنظام السوري الطائفي ما عاناه أبناء سوريا . 
شهيدان سنجقيّان بطلان . وجّها رسالة إلى العالم أجمع وإلى صربيا عين روسيا المتقدمة وكل حلفاء نظام الطاغية في دمشق , أن عهد الطغاة قد ولّى إلى غير رجعة وأن التاريخ سيقذف بهم إلى حاويات القمامة . وفي رسالتهما أيضاً أن النوم لن يأتي إلى أعين الطغاة الجبناء .
شهيدان سنجقيان على الأرض السورية أبوميرديا وأبوبراء . إسم أحدهما إيلدَر كونداغوفيتش ولم يتسنّ لي معرفة إسم الآخر . 
هنيئاً للسنجقيين بشهيديهم , وهنيئاً لذويهما من كل أبناء سوريا , أحرارها وحرائرها ومن كل أبناء الشعوب العربية والإسلامية المتعطشة للإستشهاد في شآم الإسلام . فقط ما عرفته عنهما أنهما مقاتلان متمرسان نالا ما تمنياه في أرض الشام ( أكناف بيت المقدس ) ونحن هنا , نزفّهما ضمن قافلة الشهداء التي لن تنتهي إلا بعد الإجهاز على كل طغاة الأرض بإذن الله .
صربيا ترتعد . والرعب بات يخنقها . كزعيمتها روسيا وكل أتباع الكنيسة الصهيونية رافعة صورة المتهالك بشار . والسنجق الذي يُعلي راية الحق في الشآم , هيهات أن ينتصر أعداء الله عليه , فأرضه عطشى لدمائنا جميعاً ونحن , والله , مستعدون .
المصدر : عباس عواد موسى
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام


تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1555