أخبار الساعة » دراسات ومتابعات » دراسات وتقارير

ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )

اخبار الساعة - عباس عواد موسى
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
عباس عواد موسى
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
لقطاء الشوارع وأولاد الزنا هم القناصة الروس والأصراب الذين يقاتلون كمرتزقة إلى جانب الطاغية بشار جهراً لا سراً ويفتخرون بذلك . ولا شك في أن الرذيلة ازدهرت في فترة حكم الطاغيتين الأب والإبن كي يستمر حكمهما وإلى مالا نهاية . واللقطاء عادة , يطلق عليهم بالشبيحة والبلطجية حيث ترتفع نسبتهم وسط صفوف القتلة . بيد أن الأصراب كلهم لقطاء لأنهم في العادة أولاد زنا . فالأب الثالث وما بعده لا يكون هو والد المولود في الغالب بحسب الجدات ( الحماوات ) الصربيات . فنساء عاصمة الجمهورية الصربية في البوسنة والهرسك لديهن ما يقلنه بهذا الصدد وبالبراهين . 
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
وبحسب دائرة الطب القضائي التي تم تأسيسها منذ ثلاث سنين فإن ثلث الأطفال الأصراب ثبت ومن خلال مئات الحالات هم أولاد زنا . هذا ما قاله جيلييكو كاران مدير الدائرة بناءاً على تحليلات تمت سواءاً بطلب قضائي أم لا . وأفصح كاران , أن الحماوات في الغالب هن اللواتي يأتينّ يحملن خزعاً من أسنان أحفادهن أو شعورهم لعمل تحاليل . وأوضح كذلك , أن المرأة الصربية كغيرها في البلدان الأوروبية تمتاز بتعدد الأزواج ولكن الأفضل هو حلّ هذه المعضلة المستعصية بالحوار .
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
وبموازاة ذلك , يقمن زوجات الشهداء من مسلمي البوسنة والهرسك زفّات جميلة لأزواجهن الذين ينالون الشهادة في سوريا وهي من أكناف بيت المقدس . هل قرأتم تقاريري السابقة عن هؤلاء المجاهدين الأبطال ؟ وعن ابتسامة شهدائهم التي جعلت العديدين يدخلون في الإسلام بعد أن قارنوها بوجوه فطائس الطاغية وأعوانه ؟
ألبلدان الساقطة أخلاقياً تناصر الطاغية بشار ( صربيا نموذجاً )
 
المصدر : عباس عواد موسى

Total time: 0.098