آخر الأخبار :
مقتل مواطن بسبب التعذيب في سجون البحث الجنائي بصنعاء.. والتهمة ! رئيس الوزراء معين عبدالملك يكشف ماذا فعلته السعودية للعملة الوطنية "السعودي لإعمار اليمن" ينفذ مشروعات لتنمية القطاع السمكي باليمن الأمم المتحدة: إجلاء أكثر من 3 آلاف إثيوبي من اليمن خلال 2019 توضيح هام للراغبين في القدوم إلى ماليزيا من السفارة اليمنية هناك الكشف عن اسم ناشط شبابي اعتقلته قوات الامن في المكلا بحضرموت جندي سعودي ينقذ طفلة من أمام عربات عسكرية بـ السعودية.. وما حدث كان مفاجئا للجميع (شاهد) يحدث بصنعاء.. إعدام فتاة من قبل أهلها بعد نصف ساعة من إفراج الحوثيين عنها بعد اعتقالها لأكثر من عام، والسبب ! مادة قاتلة في أدوية مباعة بالصيدليات في اليمن "تويوتا" و"سوزوكي" تعززان تحالفهما باستحواذ كل منهما على حصة في الأخرى

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » اقلام وكتابات

دماج : هل تكون مقبرة الحوثي ؟

دماج : هل تكون مقبرة الحوثي ؟

اخبار الساعة - عباس الضالعي   | بتاريخ : 08-11-2013    | منذ: 6 سنوات مضت

الضرب واللطم وشق الرؤؤس  وأنواع كثيرة من العذاب  التي يمارسها الشيعة الاثنى عشرية والجعفرية في مناسباتهم ( ذكرى الهزائم )  هي محاكاة افتراضية للانتصار الذي لم يتحقق لهم نتيجة الهزائم المتكررة التي لحقت بهم منذ القرن الأول للإسلام

ويقال ان  قادة وزعماء الشيعة يسعون لإبادة جماعاتهم وأنصارهم في كل قرن وهذا حدث في كل بلاد العالم الإسلامي

هذه الحكاية لا تنطبق على زيدية اليمن ولم يسجل أي حادثة ابادة في حقهم خلال القرون الماضية كلها بسبب فهمهم لواقع المجتمع وايمانهم بمبدأ التعايش واحترام الآخرين

لكنها قد تنطبق وتطبق لأول مرة على جماعة الحوثي التي تمردت على الزيدية ودمرتها وتسعى الى طمس معالم وآثار المذهب الزيدي ... لا أتمنى ابادة الحوثيين وكل ما اتمناه هو مراجعة مواقفهم كليا والإيمان بضرورة التعايش السلمي واحترام حق الاختلاف لكي يحفظ له الآخرون حقه من الاحترام ، ومبالغته في استخدام العنف ضد الأبرياء وطلاب العلم في دماج وارتكاب المجازر بحقهم ستتحول الى ردة فعل قوية وستنتفض القوى الاجتماعية كلها للوقوف في وجه الحوثي ليس للثأر لمجازر الابادة في دماج ولكن لوقف التسلط والهيمنة الحوثية المدعومة من ايران الشيعية ووقف التسلل الشيعي الاثني عشري الذي يستورده الحوثي وهو ما يعتبره اليمنيين ثقافة دخيلة وجديدة على اليمن

استنهاض القبائل اليمنية في وجه الحوثي يعد مؤشر ايجابي لو فهمه اصحاب القرار المسيطرين على جماعة الحوثيين ويتعاملون معه بجدية قبل ان يقع ما لا يتوقعه الحوثي ولو استمر على استكباره هذا فإنه سيكتب نهاية جماعته بيده واستمراره لممارسة الابادة الانسانية في دماج التي ستكون بداية النهاية له وانه يحضر لنهايته ونهاية جماعته وحينها لن ينفعهم اللطم والضرب والعويل .

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
تعليقات الزوار
1)
علي منصور -   بتاريخ: 08-11-2013    
نعم استنهاض القبايل مؤشر ايجابي... إلا انه جاء منأخراً بعد ان دمر الحوثيون قرى واسر كاملة من اهل صعدة وخربوا بيوتها وشردوها. ونتمنى ان يزيد سيدهم في استكباره لكي يزيد الاستنهاض عليه ويتم القضاء على هذا التيار تماماً... هذا تيار قضيته واضحة ... يعتبر ان هناك حكم امامي مسلوب منه ولن يهداء له بال إلا بإستعادته... فلا حوار ينفع معه لأنه يبشر بكنهوت بغيض لم نقبله وثرنا عليه عبر التاريخ...

Total time: 0.1775