آخر الأخبار :
نقابة الصحفيين تعلق على محاكمة الحوثي لعشرة صحفيين في صنعاء مقتل قيادي حوثي بارز في صعدة (الاسم) مأساة في هذه الدولة العربية .. دفن ابنته الشابة حيّة وأختها تسبّبت في نبش قبرها العاهل السعودي يقر ميزانية العام المقبل 2020 بأكثر عن تريليون ريال سعودي مفاجا.. تقرير: السعودي الشمراني تعرض لإهانات من مدربه الأمريكي منها تشبيهه بنجم أفلام جنسية اقتحام محل صرافة في تعز بوسط النهار ونهب ما بداخله متحدث الانتقالي يكشف عن شروط لدخول قوت الحماية الرئاسية إلى عدن "هواوي" تكشف عن 3 هواتف جديدة بقدرات تصوير مميزة معظمها متوفرة بكثرة في متناولنا... فواكه تساعد في القضاء على دهون البطن اخر اسعار صرف الدولار والسعودي مساء الاثنين 9 ديسمبر 2019م

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

دكتور يحكي قصة جنود نجدة يعترضون الدكتور ويحتجزوه ويبتزوه بدون سبب.

دكتور يحكي قصة جنود نجدة يعترضون الدكتور  ويحتجزوه ويبتزوه بدون سبب.

اخبار الساعة    | بتاريخ : 23-03-2014    | منذ: 6 سنوات مضت

تحدث الدكتور عبد العليم القاضي عن قصة جنود من النجدةاعترضوه وأحتجزوهوقاموا بإبتزازه دون سبب

سانترككم مع الحادثة كما وصلتنا من الدكتور:

في حوالي الساعة الثامنه والربع مساء الخميس٢٠/٣/٢٠١٤عندما كنت في طريقي للبيت في شارع الخمسين الرئيسي اما سيتي ستار كنت واقف في جانب الشارع،وبعد طلوعي للسيارة بحوالي اربع الى خمس دقائق وكنت لاازال واقف، تفاجئت بشخص يدق زجاج السيلرة بيده بطريقة مفزعه،فلتفت فاذا شخص مسلح حاملا كلاشنكوف وبيده كشاف ضؤ يقول لي افتح،بدايه رفضت وبعدها رايت سيارة نوع سنتافي تابع للنجده وقفت امامي بعدها فتحت وقلت ايش؟قال لي ليش ماتفتح وليش موقف هنا وانزل نفتشك.قلت يااخي انا هنا واقف لاني اتيت مت البقالة كنت اشتري اغراض لبيتي واناساكن هنا،قال هات البطاقة اعطيته المحفظه فيها كل اوراقي البطاقه الشخصيه والرخصه وبطاقه العمل،اخذها في يده وقام يفتشني ،وكان في حوزتي مبلغ ٢٠ الف ريال قال ايش هذا قلت هذه فلوس قال هاتها قلت ليش قال اشوفها اخرجتها واريته اياها ثم اعتدتها الى جيبي،فبادرني بالقول يالا اطلع وركب بجانبي في السيلرة واستدعى اخر من اصحابه من السيارة الاخرى وركب في الخلف،قلت له يااخي ايش في؟قال اطلع البحث وانت شتعرف،يلا اتحرك.مشيت بالسيارةواردت اخذ تلفوني لاتصل فاخذ مني التلفون،قال مافي اتصال الان،مشينا باتجاة شارع الخمسين المودي الى شارع ١٤ اكتوبر الى عند الجوله بجانب المحطة فقال ارجع يمين قلت له مش نحن رايحين البحث،قال اقول لك لف من هنا وارجع يمين لحيث ما كنا،بدات اشك ان الرجل ليس رجل دوله وانما هم متهبشين وقطاع طرق بزي رسمي،عدنا ادراجنا الى الفتحه الموديه الى الى ارتل قبل جسر بيت بوس،قال ادخل يمين قلت يااخي اين نحن رايحين قال شتعرف لما تصل،مشينا يمينا في حارات وازقه لااعرفها،وكل همي كيف ستكون رده فعلى ان هم باعتوني باخذ الفلوس او السيارة،ذهبا الى مكان مظلم وقال وقف هنا تقدمت بالسيارة الى امام محل المونيوم ووقفت امامه قال بغضب لا تقف امام المحل وقف قبله او ارجع وراء،كونه كان هو المحل الوحيد المفتوح في تلك المنطقة،قال انتظر هنا وكانت بين الحين والاخر تصله اتصالات اين انتم،الرجل معاكم،خذوة الى مكان فلان ونحن سناتي،بعد حوالى عشر دقائق من وقوفنا فتح الباب الخلفي للسيارة وطلع شخص،وبداء الاول الراكب بجانبي يقول له يافندم هذا وجدناه واقف في الشارع مدري ماكان معه ولما قلنا له يفتح السيارة رفض،قلت له يااخي اناكنت واقف لاني كنت في البقاله المقابله اشتري هذة الاغراض للبيت وهي امامك روتي وحليب وماء وطماطم وخظروات،وكنت ولم اتحرك بالسيارة كوني كنت ابحث في ادراج سيارتي عن قرص مهدئ للمعدة واذا بصاحبك يفاجئني بالطرق على زجاج سيارتي،مع العلم اني كنت واقف في الشارع العام قال امشي وبعدين نعرف،قلت اين؟قال امشي بس،عدنا ثانيه بعد اللف يمين شمال يمين شمال عدنا الى شارع الخمسين فمررنا بالمكان الذي كنت اقف فيه قلت اناكنت واقف هنا وفي تلك العمار بيتي،بداء تلفوني بالرن حيث وردني اتصال،اختطفت تلفوني من الشخص الذي كان بجانبي ورددت على الاتصالوبدات بالقول انا اخذوني عساكر وانا الان معهم ومش عارف ايش يشتو مني،اتصلوا لعمي يتصل بي ضروري،اتجهنا الى جوله الجامعه اللبنانيه فقال لي الشخص الذي يركب بالخلف ارجع يمين،قلت مش نحن رائحين قسم١٤كتوبر قال لا ارجع يمين،ثم الى قبل عمارة الغراسي قبل المحطه في المنطقه الخاليه هناك قال وقف هنا،وقفت ثم بدا تلفوني بالرن اخذت تلفوني وجاوبت فاذا هو عمي وبدات احكي له ان عساكر اخذوني من جنب البيت ووووو،فاذا بالشخص الذي جالس خلفي يقول هات التلفون اكلمه من هذا قلت له هذ العميد عبد الكريم القاضي تناول التلفون وكلمه من الحديث عرفت ان الشخص الذي ركب بالخلف اسمه نصر الاشول ويقول انه نقيب والشخص الاول الذي تهجم على اسمه صالح،وبعداخذ ورد قال لي نصر هو مافبش شي،بس انت قد اتعبت العساكر والطقم فاعطيهم حاجة اي فلوس ونزل من السيارة والاخر بقى بجانبي لاخذ الفلوس،اعطيته مبلغ ٢٠٠٠ريال ولم يقتنع بها،قلت مامعي الاهذه فنزل من السيارة وبداء ينادي اصحابه،استغليت الفرصه وانطلقت بسيارتي،وانااتوقع انهم سيطلقون النار او يحاولوامطارتي فدخلت الازقه والحارات حتى وصلت الى امام بيتي وان غير مستوعب،هل حاميها هم حراميها. وحين قال لي اعطهم حاجه اي فلوس تذكرت حادثه وقعت لاحد زملائي ان طقم اوبل شرطه او قفه للتفتيش،وكان بحوزته ٢٠٠دولار امريكي وحوالى الفين ريال يمني فاخذوها منه وهذه الحادثه وقعت قبل حوال شهرين في شارع الخمسين القادم من حده العشاش.

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1741