أخبار الساعة » فنون وثقافة » ابداعات ادبية

" مقامٌ في رحاب الحب " و " للربيع طقوسٌ أُخرى " جديد الشاعر فيصل البريهي

اخبار الساعة - كمال جعفر

يطلُّ علي الساحة الثقافية مؤخراً عن مركز عبادي للدراسات والنشر ديوانان جديدان من الشعر الفصيح للأديب والشاعر الكبير الأستاذ/فيصل عبدالله البريهي تضاف إلى رصيده الشعري المتنوع الذي أثرى بهِ الساحة الثقافية اليمنية والعربية ومازال لديه العديد من الدواوين التي مازالت قيد الطبع ، وهاتان المجموعتان تحتلان المرتبتين السابعة والثامنة من مجموع إصداراته الشعرية.

وتحمل إحدى هاتين المجموعتين العنوان «مقامٌ في رحاب الحب» والأخرى «وللربيع طقوسٌ أُخرى» وقد تم إصدارهما في وقتٍ واحد ولكنَّهما مختلفتان في المحتوى شكلا ومضموناً.

فالديوان الأول «مقامٌ في رحاب الحب» هو عبارة عن قصيدةٍ واحدةٍ ومن بحرٍ واحد وقافيةٍ متعددة حسب الحروف الهجائية من الألف حتى الياء بحيث يتكون كل حرف من مقطع أو مقطعين وكل مقطع لا يزيد عن عشرين بيتاً ولا ينقص عن عشرة أبيات تندرج تحت عنوان واحد وموضوع واحد وهو الحب والصداقة وهذه المجموعة تعتبر تجربة أولى بالنسبة للشاعر بهذا النمط و هذا السياق وعدد صفحاتها 134 صفحة من القطع المتوسط.

أمّا الديوان الثاني «وللربيع طقوسٌ أُخرى» فقد جاء بنفس الدواوين السابقة إلاّ أن مضمونهُ يتحدث عن ربيعٍ مختلف وهو ربيع الثورات العربية وأحداثها ومنها الثورة الشبابية السلمية اليمنية وهو يحتوي على 21 قصيدة متعددة القوافي والبحور والشكل في 180 صفحة من القطع المتوسط ، فنبارك ونهنئ الشاعر والساحة الثقافية بهذين الإصدارين ونتمنى له دوام الصحة ومزيدا من العطاء والتألق وبانتظار القادم بإذن الله.

Total time: 0.0594