أخبار الساعة » دراسات ومتابعات » تحليل ومتابعات

سياسيون وأكاديميون يعتبرون جماعة الحوثي والقاعدة أبرز مهددان لبناء الدولة اليمنية

اخبار الساعة - صنعاء

طالب سياسيون وأكاديميون من القيادة السياسية بتشكيل لجان شعبية لمساندة الدولة ضد قوى الشر في مختلف محافظات الجمهورية، لبسط الأمن والإستقرار على كل ربوع اليمن.

واعتبروا جماعة الحوثي المسلحة وتنظيم القاعدة أبرز مهددان لبناء الدولة اليمنية، لما تقومان به من تبني للعنف والوقوف عائقا امام بناء الدولة، مشددين على ضرورة إعادة النظر بقيادة وزارة الدفاع والتي اصبح دورها في محل شك، واتهموها بعدم القيام بواجبها بصورة مهنية وحقيقية.

وشددوا خلال حلقة نقاشية اقامها المنتدى السياسي للتنمية الديمقراطية مساء الأحد بالعاصمة صنعاء عن “مهددات بناء الدولة اليمنية”، على ضرورة اصطفاف جميع المكونات السياسية والمجتمع اليمني لمواجهة مشاريع العنف التي تشكل خطرا على حاضر ومستقبل اليمن، داعيين إلى اصطفاف وطني واسع حول القيادة السياسية لبناء الدولة اليمنية الحديثة ومواجهة مشاريع العنف والتخريب.

ونبه السياسيون والأكاديميون ، إلى خطورة الوضع القائم في اليمن من كل النواحي السياسية والإقتصادية والأمنية خصوصا مايدور في محافظة عمران من معارك  لمحاولة إسقاطها من قبل جماعة الحوثي المسلحة. معتبرين مهاجمة الحوثي للمناطق المتاخمة للعاصمة صنعاء محاولة لمحاصرة العاصمة وإسقاطها.

ودعا المشاركون كافة القوى السياسية الحاملة للمشروع الوطني لحماية البلاد وعلى رأسها قوى الثورة والتغيير وكافة مكونات الثورة الشعبية السلمية ومختلف مكونات المجتمع اليمني. وطالبوا حكومة الوفاق الوطني للقيام بواجبها الوطني في هذا الظرف الإستثنائي التي تمر بها اليمن وتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني.

كما عبروا عن استيائهم من أداء الإعلام الرسمي وابتعاده عن نقل الحقيقة ومساندة قوات الجيش والأمن في مواجهتها جماعات العنف، وطالبوا السلطة بإيجاد إعلام رسمي منحاز للشعب وهموم المجتمع، ومحاسبة الإعلام الطائفي الذي يغذي الصراعات المذهبية ويؤسس الإنقسام المجتمعي الخطير.

كما ادان المشاركون التحريض السياسي الذي تولت أفكه وسائل اعلام محسوبة على المؤتمر الشعبي العام ضد الوزير محمد المخلافي وزير الدولة للشؤون القانونية والذي أدى إلى محاولة اقتحام منزله. وطالبوا السلطة بالتحقيق العاجل ومحاسبة المتورطين.

Total time: 0.1364