آخر الأخبار :
أول تعليق رسمي من حافظ معياد على قرار اقالته.. (النص) الكشف عن السبب الحقيقي وراء هجوم الذي استهدف المسافرين على متن حافلة البراق فلكي يمني يكشف موعد الإعتدال الخريفي لهذا العام 2019. الكشف عما حدث بداخل حافلة نقل جماعي بين العبر والوديعة السعودية تقتحم الوكالة الدولية للطاقة الذرية، وتحقق انجاز فريد ! تشاجر مع نجل الرئيس هادي.. تعرف على أسباب إقالة محفظ البنك اليمني الناجح «حافظ معياد» الرئيس هادي يجري تغييرات واسعة في الحكومة اليمنية ويطيح بقيادات كبيرة من هو وزير المالية الجديدة "سالم بن بريك" الذي عينه الرئيس هادي اليوم؟ (سيرة) أصدر الرئيس هادي قراراً بتعیین محمد عبدالله الحضرمي وزیرا للخارجیة فمن ھو؟ (سيرة ذاتية) الرئيس هادي يعين بن بريك وزيراً للمالية ويطيح بمحافظ البنك المركزي حافظ معياد

أخبار الساعة » دراسات ومتابعات » تحليل ومتابعات

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

اخبار الساعة - عباس عواد موسى   | بتاريخ : 28-09-2014    | منذ: 5 سنوات مضت

 

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

عباس عواد موسى

 

إستمعت إلى الرئيس المقدوني جورجي إفانوف وهو يقول في الأمم المتحدة : " ألبلقان أضحى قاعدة للإرهاب وإما أن تقبلونا في الناتو والإتحاد الأوروبي أو ستداهمكم الخلافة البلقانية " . وما إن خلص من حديثه حتى وقفت رئيسة كوسوفو عطفيتي يحيى اغا لتقول : " وكوسوفو تحت التهديدات الإرهابية " . وذات التصريحات نطق بها مسؤولو الصرب وفي مقدمتهم وزير الخارجية إفيتسا داتشيك الذي قال : " وها هو بلقاننا بكل دوله يساعد الولايات المتحدة في حربها ضد الدولة الإسلامية وكل دولة من دوله تقدم المناسب فكرواتيا تقدم السلاح للأكراد ونحن نعتقل ونحبس ونساعد كل من يحارب الإرهاب ومن الواضح أن صربيا حليف استراتيجي للكيان الصهيوني وللنظام السوري في ذات الآن ونفس القول كررته وزيرة خارجية كرواتيا فيسنا بوسيك .

 

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

وتخشى هذه البلدان من مستقبل مواطنيها الجهاديين في أفغانستان وسوريا والعراق الذين قدموا للجهاد في الشرق الأوسط وانضموا لفصيلي الدولة الإسلامية وجبهة النصرة . وهم ما يطلق عليهم ب " القاعدة البيضاء " للون بشرتهم مما قد يتيح لهم التخطيط والتنفيذ لعمليات عسكرية في الولايات المتحدة وأوروبا .

 

كوسوفو : هل تاهت بوصلته

 

وبالتناغم مع تصريحات زعماء البلقان في نيويورك . صرح بايرام رجبي وزير داخلية كوسوفو إن بلده في حالة حرب مع الجهاديين . وتواصل عملية الإعتقالات في صفوفه ووصل عدد المعتقلين منذ مطلع آب الماضي 150 من بينهم أئمة ووعاظ يرفضون مشاركة بلدهم في التحالف الدولي ضد الدولة الإسلامية . وهنا , لا بد من الإشارة إلى أن هاشم تاتشي رئيس الوزراء الذي تعاني حكومته من اضطرابات يحاول التودد للصهاينة والأمريكان كي تساعده على الإحتفاظ بكرسي الحكم . خاصة بعد أن أظهر الجميع دعمهم ل " راموش هارديناي " الذي كان قد أعلن صراحة ارتداده عن الإسلام مثل الرئيس المقبور إبراهيم روغوفا . وهو ما يجعل المرتد عند الغربيين أولى من غيره بتولي زمام الأمور ومقاليد الحكم .

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها
لكن المفاجأة كانت في رفض جنود وضباط أوامر بالمشاركة في اعتقال الأئمة . مما حدا ببعض المراقبين والمحللين أن يرى نشوء انشقاقات في المؤسسة العسكرية والأمنية ستؤول كارثياً على أمريكا والغرب والكيان الصهيوني وكذلك الأنظمة المسلمة المصطنعة .

 

مقدونيا : وهنا ستنشب معركة

 

جهاديون من كوندوفو


ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها
عنوان لورقة فيسبوكية . و كوندوفو حي من أحياء العاصمة المقدونية " اُسْكوبيِة " . وفيه كلية الدراسات الإسلامية .
يشير البروفايل الفيسبوكي إلى تهديد الحكومة المقدونية التي تلهث خلف الحلف الصهيو - أمريكي . ولربما أنها أتت كذلك رداً على كلمة الرئيس المقدوني جورجي إفانوف في الأمم المتحدة والتي قال فيها إن البلقان أصبح قاعدة للتطرف الإسلامي محذراً من الخلافة البلقانية القادمة
وقد تكون فبركة أمنية لاستدرار العطف عليها وقبولها في الناتو على الأقل . فأنا لم أر خلفية للجهاديين البلقانيين بهذا الشكل الذي يمكن الإستدلال من خلاله على أصحابه .

 

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

 

وأنا صلّيت في جامع توتونسوس

جامع توتونسوس في حي تشاير بالعاصمة المقدونية " اُسْكوبيِة " بني في القرن السابع ولا يسمح للإتحاد الإسلامي بأن يلحقه به . إنه من معاقل الجهاديين وتقر بذلك مخابرات يوغوسلافيا البائدة منذ ثلاثة عقود .
لا يبعد أكثر من كيلو متراً واحداً عن جامع يحيى باشا والإثنان في شارع واحد يسمى أفرام سبيسيفسكي .

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها
ووردت أسماء ثلاثة جوامع أخرى بالإضافة إلى هذين الجامعين في لوائح المخابرات الغربية هي : جامع السلطان مراد وجامع خودافيردي وجامع قصي القاضي . فهي بحسبهم مناطق لتجمع الجهاديين 
سبعة شهداء في سوريا من جوار جامع توتونسوس وجامع يحيى باشا . وتجهد مخابرات مقدونيا في التحليل فتزيد نفسها رهقا .
لو أنها تستريح قليلاً وتختصر على نفسها فالجهاديون يملأون جبال فودنو ولهم معسكرات في غاباتها . ولا يحتاجون لساحة مسجد كي يجتمعون أو يلتقون .
لو أنها تريح نفسها ما دامت تعرف أن عشاق الموت يتمنونه في أي مكان ويطلبونه ويقدمون عليه باسمين مبتسمين .
عشرات الإعتقالات في بلجيكا وهولندا عشية إحباط محاولتهم تفجير مقر المفوضية الأوروبية كما يدعي المعتقلون ( بكسر القاف
ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها
) .

وماذا بعد ؟
يقولون متأكدين : لن نستطيع دفن الدولة الإسلامية فهي كالقاعدة بل هي والقاعدة تنظيم واحد ولهم تجارب مريرة مع هذا التنظيم الذي أذاقهم الويلات .

 

إعتقالات بصمت مريب

ألسلطات المقدونية تعتقل العشرات من المسلمين وأئمة وخطباء المساجد والواعظين والواعظات وسط تكتم إعلامي مريب .

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

وكان قد استشهد اثنا عشر مقدونياً كلهم من القومية الألبانية في الشام وأشار تقرير بريطاني إلى أن نسبة الجهاديين المقدون من مجموع جهاديي البلقان تبلغ الخمس

 . وأشار البعض إلى أن داخلية مقدونيا مرتبكة حال ورود معلومة عن وصول سبعة جهاديين جدد لسوريا من صغار السن تضم فتاة في الخامس عشرة من عمرها وهي حديثة الدخول في الإسلام .

 

 

بلال بوسنيتش من البوسنة والهرسك وحتى سلوفينيا

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها
 

ألبوسنة والهرسك على حافة هاوية جددة . فجهاديوها هم الأشد في سوريا والعراق يواجهون القناصة الأصراب الذين يدعمون جيش النظام في الشام . ولا تزال تشهد المزيد من الإعتقالات بين صفوف المسلمين . بمن فيه الشيخ بلال بوسنيتش أحد أبرز منظري السلفية الجهادية .

 

وها هي سلوفينيا تعتقل عدداً من مواطنيها من حديثي الدخول في الإسلام وبحوزتهم كميات من الأسلحة .
وتقول السلطات إنهم اعتنقوا الإسلام على يد الشيخ بلال بوسنيتش الذي تعتقله سلطات بلده في البوسنة والهرسك وهو منظر بارز للتيار السلفي الجهادي العالمي .

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

وبعض المعتقلين كان يجاهد في سوريا والعراق بحسب المعلومات المتسربة .
وكانت سلوفينيا قد أعلنت انضمامها للتحالف الدولي ضد الدولة الإسلامية بموجب الدعوة العامة التي دعت إليها الولايات المتحدة .

 

جهاديو البلقان على لائحة البيت الأبيض السوداء

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

 

ورد إسم لافدريم مهاجري زعيم المجاهدين الألبان في صفوف الدولة الإسلامية وإسم نصرت إماموفيتش زعيم مجاهدي البلقان في صفوف جبهة النصرة على لائحة البيت الأبيض السوداء في هذه الأثناء . ويعتبر لافدريم مهاجري أنه الأكثر خطورة على العالم فقد كان يعمل في صفوف الناتو بأفغانستان مخترقاً صفوفه قبل أن يظهر وهو يحمل رأس جاسوس قطعه بيده ويسحب جثته باليد الأخرى .  وقال رداً على منتقديه : " إن ما نفعله مع الجواسيس هو ما أمرنا الله به " . وتسائل : " وأين مواقف هؤلاء مما فعله الإستعمار الفرنسي والإسباني عندما قطعوا رؤوس الآلاف من مسلمي المغرب والجزائر " .

 

ألسي آي إيه : " مخبروها كذابون وأخطائها ستقتلها " .

ألبلقان : جهاديون في شوارعنا وأخطاء السي آي إيه ستقتلها

وبحسب الجنرال فإن السي آي إيه قتلت نفسها بتدمير يوغوسلافيا . وها هي التداعيات قد ظهرت .
إنه الجنرال متري آرسوفسكي الذي تقاعد من الجيش الفدرالي اليوغوسلافي ليصبح أول فائد لجيش مقدونيا بعد انفصالها جنباً إلى جنبمع صديقي وأستاذي البروفيسور بلاغويا خانجيسكي الذي تبوأ حينئذ وزارة الدفاع .
فنّد الجنرال متري أوراق وثيقة السي آي إيه الخمس بخصوص يوغوسلافيا وسلاحها الكيماوي . فالوثيقة أشارت إلى قيام يوغوسلافيا باختبارات بيولوجية وتجارب كيماوية منذ عام 1968 على الأرض المقدونية . وبسلاسة يقول الجنرال إنه أسس جيش مقدونيا على غرار الجيش اليوغوسلافي فأين هي الأسلحة وإذن فنحن - والقول له - أمام كذبة مخبر أو أكثر . 
ويشير جهراً وأين الحصار الذي فرضته الأسرة الدولية على يوغوسلافيا بسبب سلاحها الكيائي على غرار ما تم ضد العراق وسوريا ؟
وتناول الجنرال خلاصة الأبحاث البيئية والدراسات العسكرية التي تمت في عهد الوزير زوران كونيانوفسكي عام 2010 بالتعاون مع وزارة الدفاع السلوفينية والتي خلصت إى أن مساحة ال 122 كيلومتراً المحيطة بمنطقة نيغوتينو التي تحدثت عنها وثيقة السي آي إيه نقية تماما .
وجاء في الوثيقة إن قسماً من هذه الأسلحة آل للرئيس صدام حسين وقد استخدمه ضد الأكراد في حين قام الجيش اليوغوسلافي بنقل القسم المتبقي إلى معسكره السري في موستار البوسنية . وهو ما جعل المراقبين يضحكون كونهم يعرفون أن المبتغى الآن هو تسليح الأكراد لمواجهة الدولة الإسلامية .
ألسي آي إيه : سمعت ما قاله رؤساء عدد من بلدان البلقان عن الخلافة البلقانية القادمة ومنهم رئيسة كوسوفو ورئيس مقدونيا . وتظل على خشيتها من انتقامات الجهاديين القادمة .

المصدر : صحافة البلقان
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



اقرأ ايضا :
القراءات : (6029) قراءة

Total time: 4.8552