آخر الأخبار :
لحظة فصف الطيران السوري للجنود الاتراك.. والاناضول تكشف عدد القتلى بيان هام من المجلس الانتقالي الجنوبي عاجل: مقتل 30 جندي تركي بقصف روسي استهدفهم في سراقب بأدلب دراسة تكشف علاقة الحليب بمرض خطير وخبيث يصيب النساء في عملية تبادل أسرى بالساحل الغربي.. شاهد بالفيديو فرحة أسير بعد خروجة من سجون الحوثي بسبب الفقر.. معلم يقدم على ارتكاب جريمة بشعة بحق أسرته في هذه المحافظة ! تصريحات مثيرة من قيادي حوثي بصنعاء بشأن مأرب (تفاصيل) الأرصاد تكشف تفاصيل موجة الغبار التي اجتاحت معظم المحافظات .. ودرجات الحرارة ! صفعت الدكتورة اثناء المخاض .. فكيف ردت عليها؟ الكشف عن مصير حاملي فيز الإقامات وزيارات الدخول إلى المملكة بعد الغاء رحلات العمرة والزيارة السياحية !

أخبار الساعة » كتابات ومنوعات » غرائب وعجائب

حفلة لعروس في سن الرابعة في قرية بارناليا ألشتيبية

حفلة لعروس في سن الرابعة في قرية بارناليا ألشتيبية

اخبار الساعة - عباس عواد موسى   | بتاريخ : 28-11-2014    | منذ: 5 سنوات مضت

 

حفلة لعروس في سن الرابعة في قرية بارناليا ألشتيبية

عباس عواد موسى

و شتيب مدينة مقدونية تقع في شرق مقدونيا . زرتها عدة مرات وتعرفت في جامعتها على ييلماز شيريفوف الذي أصبح من أعز أصدقائي . ولما كنت أسأله عن قوميته كان يجيبني أنه يوروك . ينطق التركية ولكنه ليس تركياً .

أتاني ذات مرة وقد كنت في كيتشيفو عند صديقي الألباني عيسى السباخي واصطحبني بسيارته في طريق شاق ومتعرج وطويل . ولما كنت لا أشاهد سوى المواشي كنت أعرف أن المسافة عن مدينة شتيب لا تزال بعيدة .

قرىً تتبعثر في الرفوف الجبلية . والأعشاب طويلة في وسط تلك الغابات الغناء . حتى اسوقفتني حقول التبغ فسألته : لم أكن أعرف أن هناك تبغ إلا في مدينة بريليب . فابتسم وأجابني : هذه الحقول التي تشاهدها تقودك إلى قرية بارناليا وهي من القرى التي تقطنها قوميتي اليوروكية . وصديقي ييلماز كان من قرية  كوجاليا .

وصلنا قرية بارناليا التي تختبيء في رفوف جبل بلاتشكوفيتسا . فأوقف مركبته وقال : هيا بنا نستنشق أنقى هواء في العالم . وكانت المفاجأة أن يلماز اصطحبني إلى حفلة عرس لطفلة في سن الرابعة و بلا عريس .

إنتظر أبواها سنين طويلة حتى رزقهما الله بها . وأراد والدها أن يفرح بهذه الحفلة المبكرة جدا . وأقسم حسين فيرات والد الطفلة أنني لن أغادر القرية إلا بعد أن يأذن لي . وتم ذلك بعد ثمانية أيام لم تكن كافية لأهل القرية إلا بالكاد وهم يستقبلون ضيفاً عربيا .

أولادهم لا يتلقون سوى التعليم الإبتدائي وبناتهم ربات بيوت وأبنائهم إلى العمل مبكراً كلٌّ بانتظار زفافه الذي يتممه الأب في الغالب .

أليوركيون يعيشون في عزلة ولا يتقبلون الغريب بسهولة . لكن أهل قرية ييلماز سمحوا لي بمغادرتها بعد شهر و ..... بالكاد أيضا .

المصدر : عباس عواد موسى
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1782