آخر الأخبار :
يحدث الآن.. في غارات متبادلة، تركيا تقصف مواقع الجيش السوري وتسيطر على 3 دبابات! تصريحات هامة من وزارة الصحة البحرينية بشأن الحالات الجديدة من كورونا.. وايران بؤرة انتشار تعليمات سعودية هامة للمواطنين بشأن كورونا حريق يلتهم عمارة سكنية في جدة.. وهذا تفاصيل ما حدث! ارتفاع ضحايا كورونا في البحرين.. بعد اكتشاف 7 حالات جديدة شاهد بالصور.. هذا ما حدث اليوم في حي البليلي في الصافية بصنعاء واسفر عن مقتل 3 اشخاص جماعة الحوثي تعترف بمقتل قيادي بارز في صفوفها (الاسم) بن بريك: نحن مع وحدة اليمن وسيادته على كل ترابه وصول 10 من نجوم WWE الى الرياض فيديو يوثق ظهور أعراض كورونا على نائب وزير الصحة الإيراني

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » عربية

الرئيس التركي يقول ان الهجوم السوري على حماة روعه

اخبار الساعة - رويترز   | بتاريخ : 01-08-2011    | منذ: 9 سنوات مضت
 عبر الرئيس التركي عبد الله جول يوم الاثنين عن شعوره بالارتياع جراء استخدام قوات الامن السورية للاسلحة الثقيلة بما في ذلك الدبابات في قمع الاحتجاجات المدنية في مدينة حماة في وسط سوريا.

واضاف جول في تصريحات نقلتها وكالة أنباء الاناضول "التطورات الاخيرة في سوريا زادتنا قلقا على قلق. لقد راغتا ما رأيناه في التغطية الاعلامية لاحداث أمس.

"استخدام الاسلحة الثقيلة في حماة ضد المدنيين أصابني بصدمة عميقة."

وأقامت الحكومة التركية علاقات وثيقة مع الرئيس السوري بشار الاسد في الاعوام الاخيرة. وصارت تركيا أكبر شريك تجاري لسوريا وأبرم البلدان اتفاقا تلغى بموجبه تأشيرات الدخول لمواطني البلدين.

وبعد أن وصلت انتفاضات الربيع العربي سوريا في مارس اذار دعا رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الاسد الى التعجيل بالاصلاحات ودعا لوقف العنف ضد المحتجين العزل المطالبين بانهاء حكم الفرد الذي يقوده.

وتوترت العلاقات بعد أن نزح أكثر من عشرة الاف سوري الى تركيا فرارا من بطش قوات الامن السورية منذ ابريل نيسان. لكن الانتقادات التركية تراجعت بعدما أوفد الاسد مبعوثا للتشاور مع اردوغان في يونيو حزيران.

وقال جول انه مضطر للحديث علنا بسبب الهجوم في حماة الذي يأتي عشية بدء شهر رمضان.

وقال جول "لا يمكننا البقاء صامتين والقبول بالاجواء الدموية في رمضان.. فهذا مناقض تماما لروح رمضان.. وهي فترة يتوقع فيها الناس تأمين الهدوء وتنفيذ الاصلاحات."

وحذر الرئيس التركي من أنه ليس بمقدور سوريا أن تخفي أحداث حماة عن الانظار حيث بات بمقدور الناس في كل مكان رؤية ما يحدث بفضل وسائل الاتصال الحديثة بخلاف ما حدث عام 1982 حينما سحق الرئيس الراحل حافظ الاسد والد الرئيس الحالي انتفاضة اسلامية مسلحة في المدينة ذاتها مما أسفر عن مقتل الالاف.

واضاف جول "من المستحيل لزوم الصمت في مواجهة أحداث يراها الجميع. أدعو الادارة السورية الى وقف العنف ضد الناس وتنفيذ اصلاحات من أجل بناء مستقبل البلاد على قاعدة من السلام والامن

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :

Total time: 0.1624