آخر الأخبار :
احصائيات كورونا الجديدة حتى اليوم في المملكة والحالات النشطة والحرجة السعودية: الاطاحة بعصابة قامت بنهب عمالة وافده في الدمام اليمن: اخر اسعار صرف الدولار والريال السعودي بصنعاء وعدن الاحد 12 يوليو 2020م تناول مشروب الليمون قبل الإفطار يحقق 7 فوائد مهمة .. تعرّف عليها الصليب الأحمر باليمن: 66% من اليمنيين لا يملكون أي طعام مقتل قائد كتائب الصماد في مواجهات بمأرب (الاسم) استجابة لحكومة اليمن.. أزمة خزان «صافر» على طاولة مجلس الأمن تقرير يكشف عن أسرار غريبة اكتشفها الناس عندما توفي أحد أفراد العائلة روسيا.. استكمال اختبارات لقاح مضاد لكورونا بنجاح هيفاء وهبي تكشف لأول مرة عن تفاصيل وكواليس أزمتها مع محمد وزيري (فيديو)

أخبار الساعة » السياسية » اليمن

قبضتها الحديدية منعتهم الاحتفال: الفرقة الأولى مدرع تمنع مؤيدي النظام من الاحتفال بعودة الرئيس صالح يوم أمس في المناطق التي تحت سيطرتها

قبضتها الحديدية منعتهم الاحتفال: الفرقة الأولى مدرع تمنع مؤيدي النظام من الاحتفال بعودة الرئيس صالح يوم أمس في المناطق التي تحت سيطرتها

اخبار الساعة - خاص   | بتاريخ : 24-09-2011    | منذ: 9 سنوات مضت

لم يتمكن مؤيدوا الرئيس صالح الواقعين في المناطق الخاضعة تحت سيطرت الفرقة الأولى مدرع من الإحتفال بعودة الرئيس صالح يوم أمس كعادتهم في كل مرة.

إذ تحاول الفرقة فرض حكمها على المناطق الخاضعة تحت سيطرتها من خلال تعليمات صارمة وفرض عقوبات على من لم يلتزم بها.

فمن منع المواطنين من إطلاق الرصاص والألعاب النارية في الأعراس والمناسبات إلى منعهم من الاحتفال بعودة الرئيس صالح .. وجابت الأطقم العسكرية صباح أمس الجمعة داخل الشوارع والحارات الخاضعة تحت سيطرتها رغم وجود مؤيدين كثر للرئيس صالح فيها إلا أنهم يفضلوا الإلتزام بقوانين الفرقة وشروطهم لمنع انتشار الفوضى وانعدام الأمن فيها.

هذا ويحضر جنود الفرقة بشكل مكثف يصل أحيانا الى اكثر من 15 جندي مدججين بمختلف الأسلحة الى أي بيت يطلق منها ألعاب نارية من أجل منعهم من الاحتفال من خلال اطلاق الألعاب النارية كما حصل آخيرا قبل أسبوع في حارة غدِّر الواقعة غرب الجامعة الجديدة وإعطاء اهالي العرس الإنذار في المرة الأولى.

ايضا يتم تنبيه أصحاب البيوت من التعاون مع مسلحي النظام من خلال تسهيل بيوتهم لاعتلاء القناصة على اسطحها.

هذا وقامت قوات الفرقة الأولى مدرع بتمشيط الحارات واعتقال البلاطجة المسلحين المتعاونين للنظام وذلك من أجل تأمين ظهرها كما حصل حاليا في الحارات المجاورة لمعسكر الفرقة وجوار ساحة التغيير، إلا أنهم يسعون الآن جاهدين الى فرض نفس الشروط على الحارات الواقعة في منطقة هائل كونها حديثة منذ المواجهات المسلحة مع قوات النظام بعد تصعيد المعارضة لثورتهم.

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :
تعليقات الزوار
1)
مطلع -   بتاريخ: 24-09-2011    
هؤلاء يمارسون الإرهاب بكل أنواعه، فهم يكبتون الحريات، ويقيدون الحرية، ويمارسون العنف، ضد كل من هو ضدهم أو له رأي مغاير لرأيهم، فلا يؤمنون بحرية التعبير، ولا حرية الفكر، ولا حرية الرأي، فهم مستبدين، طواغيت، ضلاميين، جاهلين، يمارسون كل أنواع الكبت لمن يقع تحت سلطتهم، فكيف ينادون بالحرية والديمقراطية والثورة وهم يمارسون مثل هذه الأفعال التي منحها لهم الدين والدستور والقانون بأن الناس ولدو أحرار فلي
2)
غاوي -   بتاريخ: 24-09-2011    
انا من سكان الحارات الجديده التي من الله علينا بسيطرة رجال الفرقة الذين كنت اكرههم نتيجة الاعلام الرسمي الكاذب وخفت من سيطرتهم لكن بعد الذي رايت من معاملاتهم وخدمتهم وذوقهم معنا في الحي عرفت انهم انبل واشجع رجال ودخلت محبتهم الى اغلب قلوب اهل الحاره ووالله اننا نخرج لهم الاكل عن طيب خاطر واتمنى ان تنعم كل الحارات بتواجدهم حتى نتعلم الجيش الحقيقي

Total time: 0.087