آخر الأخبار :
الحوثيون يعتقلون قائد كبير بصنعاء بتهمة قتل شقيق الحوثي (صورة) بعد انخفاض اسعارها.. كم تبلغ رسوم تأشيرة الزيارة العائلية للسعودية؟ الطفل اليمني بائع الماء الذي شغل التواصل بصوته يقف اليوم الأربعاء أمام المحكمة.. والسبب ! سيارة تقودها سيدة تقتحم مطعم بجدة.. وردة فعل أحد العمال لحظة الحادث تثير إعجاب الجميع قنابل إنجرليك النووية.. «رهائن أميركية» بيد أردوغان لاريجاني: مستعدون للوساطة مع السعودية في حال قبلت بهذا الشرط ! الجيش المصري يعرض أقوى مقاتلاته.. والسيسي يظهر داخل مروحية "التمساح" هدية بوتين لبن سلمان تحفة عمرها 30 ألف عام.. فما هي؟ رويترز: واشنطن شنت هجوما سيبرانيا ضد إيران بعد عدوان "أرامكو" غرائب السعودية: زوج سعودي يرمى زوجته بمطرقة، والنيابة تطالب بتطبيق أشد العقوبات بحقه

أخبار الساعة » فنون وثقافة » ابداعات ادبية

كن أنانيا شعر: بشرى برجال

كن أنانيا  شعر: بشرى برجال

اخبار الساعة - ادريس علوش   | بتاريخ : 29-09-2011    | منذ: 8 سنوات مضت

 

 

كن  أنانيا

شعر: بشرى برجال

 

كن أنانيا

و حقق  الأماني

ما  دمت   أنا   فيها

واصل   لا  تجافيها

و امتط   صهوات  الأمل

إرتض   صلوات   الأزل

حتى   ندخل   التاريخ   سويا

و تدوي   حروبنا   دويا

 

أو  تدري  أن  الحياة  التحدي

و الحب   فيها  – إن ضعف  -  التعدي

و أن   الأعماق  عميقة 

و أن   الأشواق   سحيقة

والغوص   فيها   فن  و سياسة  و حقيقة

لا  تقل   سئمت  - حبيبي –

آه  لو  تدري   ما  بي

لوجدت   ألف   طريقة   و  طريقة

أنا  أنا  شهرزاد

أتيتك   بعد  الميعاد

قصتي   ألف   ليلة   و ليلة

والليلة   فيها  ليالي

 

 

 

/ 2 /

 

 

و أنت

أنت  شهريار

سيفك   مسلول  أبدا

طيفك   مرسوم   أسدا

و لا   طاقة   لك   حيالي !    

كن   أنانيا 

و حقق   الأماني 

ما   دمت   أنا   فيها 

واصل  لا  تجافيها 

و افتح   الباب   على   مصراعيه 

دعني   و  الهوى  أفتح   ذراعيه 

لأرتمي  لأنتمي

و أنصت   إلى   دقات  قلبي

كم   تتعاقب

كم   تتشاغب

و أنا   أصرخ   عاليا  عاليا

فوق  الأطوار  فوق   كل  الأسوار

أنك  أنت   حبيبي

أنك   أنت   مابي

و أن   دمائك   في   شغافي   تسري

 

 

 

/ 3 /

 

سيول   من   الأنهار  تجري

و أن   الكون   ما  عاد   يسعني   و  سري

و أن   اللون   ما   عاد   يعجبني   و  يغري

ماذا  أقول ! 

ما  عاد   ينفع   سيفك   المسلول

ما  عاد   يلمع   طيفك   المجهول

ما   عاد   يسطع   التمني  و الذهول

أرني   وجهك   في  الوضوح

أرنيه   و  الأنوار   تتراقص   تتناقص   و  تنوح

كن   مبتسما

أو   متجهما

كن   ما  شئت

كن  أنت

لا  كما   رسمت

لا  كما  رسمتك  الجروح

كن   أنانيا 

كما   أراك   دوما  عاليا

كما   أحسك   دوما  غاليا

كن  أماني

كن   – يا حبيبي-   ضحكة   شمس   دافئة   تلوح

 

 

/ 4 /

 

لنعيد   كتابة  الفصول

و لنبدأ   بآذار   بالهمم   و العقول

 أنا   شهرزاد

أنا  شهر   أنا  دهر    أنا  زاد

فلا  ترهني  حبيبي

و لا  تبع  حبي   في  المزاد !  

 

المصدر : ادريس علوش - المغرب
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام


تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :
القراءات : (11290) قراءة
تعليقات الزوار
1)
سلوى بن حدو -   بتاريخ: 24-05-2012    
تمنيت دوما أن أراك , وفرحتي بك كبيرة وأنا أراك , في جرأتك السياسية توقضي أحاسيسي الثورية الشبابية . وفي أشعارك الرقيقة تحيى في ماضي الأدبي الدي تتلمدناعليه معا علية في نفس المنابع التعليمية , أنا صديقة الطفولة ولا يدخلني أدنى شك فى يكون هدا الجزء الهام ممن عمر الانسان في طي النسيان وبالتالى يكون اسمي مازال محفورا في شريط دكرياتك كما هو كدلك في أعاقي . بشرى أنت رائعة في أشعارك وآفاقك السياسية .

Total time: 0.2233