آخر الأخبار :
اعتراف طارق السويدان بشأن التغيير في الخليج ورشة عمل حول موجهات ومتطلبات استيراد السلع والمنتجات الغذائية الأساسية .. مصحح .. "الجيش الليبي" يقصف سفينة تركية محمّلة بالأسلحة إليكم اسعار صرف الدولار والسعودي امام الريال اليمني مساء الثلاثاء 18 فبراير 2020م "استيقظي يا أمي".. فيديو اللحظة المؤلمة التي عاشها هذا الصغير ويكشف حقيقة ما حدث الأردن ترفع حالة الطوارئ إلى القصوى.. لهذا السبب ! تعرّف على الأسئلة الستة الخطيرة وإجاباتها القاطعة عن كورونا الحوثيون يستولون على "فِرَز باصات النقل" بالعاصمة صنعاء القضاء المصري يدخل على خط أزمة محمد رمضان والطيار الموقوف و25 مليون جنية مبلغ التعويض حاشد يروي قصة حبس الحوثيين لـ أزهار الحكيمي لرفضها الشهادة ضد جدتها

تصويت أخبار الساعة

استفتاء.. أيُ فصيل جنوبي تراه أقرب إلى الشماليين؟

المجلس الانتقالي.
الحراك الجنوبي.
المقاومة الجنوبية.

مـــادة تــجــاريــة

أخبار الساعة » السياسية » محليات

هذا ما توقعه مركز دراسات امريكية “ستراتفور” حول السعودية والامارات في اليمن

هذا ما توقعه مركز دراسات امريكية “ستراتفور” حول السعودية والامارات في اليمن

اخبار الساعة - وكالات   | بتاريخ : 16-08-2016    | منذ: 4 سنوات مضت
توقع مركز دراسات استراتيجية رفيع المستوى في الولايات المتحدة أن تنسحب الإمارات من اليمن خلال الشهور القليلة المقبلة.
 
و أشار مركز “ستراتفور” في تقرير له، إلى أن نفوذ السلطات الدينية في السعودية سينحسر، و ستزداد حدة الحرب في سوريا و دمويتها، و أن تشهد إيران صراعا على السلطة.
 
و جاءت هذه التوقعات في إطار تقرير خاص استعرض التطورات المتعلقة في منطقة الشرق الأوسط خلال الربع الثالث من العام الحالي 2016.
 
و أوضح التقرير الذي اعده المركز، و هو متخصص في الدراسات الأمنية والعسكرية والاستراتيجية إن دولة الإمارات ستسحب نفسها ببطء من العمليات العسكرية في اليمن، بعد أن نجحت بشكل كبير في طرد المسلحين من المراكز السكانية الجنوبية. مشيرا إلى أنها ستواصل العمليات الأمنية هناك؛ لتجنب تعافي تنظيم “القاعدة”.
 
و رجح التقرير أن تتجنب الامارات التورط المباشر في العمليات البرية المتجهة صوب العاصمة صنعاء، حيث سعت أن يبقى وجودها محدودا في الشمال، و هي المنطقة الأكثر أهمية بالنسبة إلى السعودية.
 
و قال تقرير المركز، الذي يعد تقارير فصلية منتظمة، إن مفاوضات السلام اليمنية سيتم استئنافها في الكويت، و سيكون الحوثيون أكثر قابلية لتقديم تنازلات في هذه المرحلة من الصراع والحوار.
 
و أضاف: على الرغم من إمكانية الوصول إلى تسوية خلال الربع الثالث من العام الجاري في اليمن، إلا أن العنف سيبقى قائما في ساحات القتال في المناطق الوسطى (مأرب ، شبوة ، تعز) بغض النظر عما يقوم به المفاوضون.
اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :
القراءات : (16232) قراءة

Total time: 0.5937