آخر الأخبار :
نجاة رئيس عمليات اللواء 35 مدرع من محاولة اغتيال في تعز وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان تنعيان استشهاد عدد من الجنود والمدنيين في قصف حوثي على معسكرهم بمأرب الإعلان عن ارتفاع حصيلة القصف على معسكر الاستقبال بمأرب إلى 111 شهيداً التاكسي الاخضر يبدأ بالظهور في السعودية .. وتدشينه خلال الفترة القادمة (تفاصيل) ارتفاع مخيف للدولار.. اسعار صرف العملات بصنعاء وعدن مساء الاحد 19 يناير 2020م الناطق باسم الجيش الوطني يكشف احصائية بعدد القتلى والجرحى في قصف معسكر بمأرب (فيديو) انفجار عنيف في معسكر الاستقبال بمأرب وسقوط عشرات القتلى والجرحى شاهد كيف أنهى "روحاني" الصلاة بشكل مفاجئ ودون تحية "خامنئي"! زوجة مرشح رئاسي أمريكي تكشف تفاصيل الاعتداء عليها جنسياً خلال كشف طبي شاهد ماحدث بعد إجبار مسافرة على إجراء " اختبار الحمل" قبل ركوب الطائرة

أخبار الساعة » الاقتصادية » عربية

فيديو: شاب سعودي فُصل من العسكرية فأصبح يمتلك مصنعًا للدهانات بـ 1.8 مليون ريال

فيديو: شاب سعودي فُصل من العسكرية فأصبح يمتلك مصنعًا للدهانات بـ 1.8 مليون ريال

اخبار الساعة - متابعة   | بتاريخ : 06-10-2016    | منذ: 3 سنوات مضت
روى شاب تقاعد من العسكرية، كيف اجتهد في أكثر من مجال حتى انتهي به الحال مالكًا لمصنع دهانات تصل قيمته السوقية إلى 1.8 مليون ريال.
 
وأوضح الشاب جابر الحربي، أنه تقاعد بعد أن كان جنديًا في الأمن العام، لسبب طبي، ودفعه حبه لمجال التجارة، إلى العمل في البنك السعودي الفرنسي مستشار مبيعات، وتلقى دورة عن كيفية التسويق والمبيعات، وكيفية جذب العملاء لمنتج معين، ثم ترك البنك الفرنسي والتحق بمستشفى سليمان الحبيب كاتبًا ومحصلًا للمطالبات المالية، وأنه استفاد من ذلك العمل كثيرا.
 
وأضاف الحربي، أن أحد الأصدقاء نصحه بأن يستفيد من مجال المقاولات فافتتح مؤسسة وتخصص في العوازل الحرارية والمائية، لمدة سنة و6 أشهر، ثم جاءته فكرة العمل في مجال الدهانات، بداية كتسويق عن طريق الإنترنت، للدهانات الديكورية وهي قليلة الانتشار في المملكة، ثم ذهب للأردن لمتابعة عمليات الإنتاج، وأعجبته الفكرة، واصبح يستورد من مصنع في الأردن ويبيع في محله، وحقق فيها نجاحات كبيرة.
 
وقال، أثناء استضافته ببرنامج “الثامنة” على قناة “إم بي سي”، إنه بدأ استثماره بمبلغ 75 ألف ريال منذ 5 سنوات، وصلت الآن إلى مليون و800 ألف ريال كقيمة لمصنعه الحالي الصغير الذي يعمل به بمفرده، وأنه خلال تلك السنوات نجح في تنفيذ ديكورات بيوت واستراحات وعماير، حتى وصل إلى إنتاج علامة تجارية، وأنه مستمر في العمل ولن يتوقف.
 
وأشار إلى إنه في عام 1433هـ باع أول صفقة له وكانت 20 برميلًا، والآن وبعد هذه السنوات يبيع من 150-300 برميل في اليوم، مشيرًا إلى أن البعض يقول إن ذلك عيب لكن الحقيقة أن هذا هو “الكنز الأبيض”، وأن الكثيرين يريدون دخول المجال إلا أنهم محاصرون كثيرا بفكرتين هما “العيب” و”نظرة المجتمع”.

 

اشترك معنا في قناة أخبار الساعة على تليجرام



تعليقك على الخبر عبر فيسبوك

اقرأ ايضا :
القراءات : (11527) قراءة

Total time: 0.1746