أخبار الساعة » السياسية » اخبار اليمن

أهم النقاط التي ستتناولها إحاطة ولد الشيخ لمجلس الأمن حول جولته الإقليمية الأخيرة

اخبار الساعة
يقدم المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، اليوم الثلاثاء، إحاطة أمام مجلس الأمن الدولي، في ختام جولته الإقليمية التي قام بها مؤخراً في إطار جهود حل الأزمة اليمنية.
 
وقال مصدر مقرب من ولد الشيخ، في تصريحات صحفية، إن "ولد الشيخ سيقدم لمجلس الأمن عرضاً حول نتائج جولته الأخيرة من أجل إحياء المشاورات اليمنية، والتي شملت الرياض والدوحة وصنعاء، والتقى خلالها الحكومة اليمنية وسفراء الدول الـ18 الراعية للتسوية في اليمن، وممثلين من حكومة الحوثيين والرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح".
 
ومن المتوقع أن يطلع المبعوث الخاص للأمين العام لليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد بجهوده خلال الاسابيع القليلة الماضية للتوصل الى اتفاق يحول دون وقوع هجوم محتمل من قبل التحالف بقيادة السعودية على مدينة الحديدة الساحلية. 
 
 
ومن المرجح أن يكرر أوبرا أوتشا مجددا خطورة الأزمة الإنسانية التي تواجه اليمن - حوالي 19 مليون شخص في حاجة إلى مساعدات إنسانية، منهم 17 مليون شخص يعانون من انعدام الأمن الغذائي و 6.8 مليون شخص معرضون لخطر المجاعة.
 
وكجزء من إحاطته الإعلامية، من المرجح أن يتذكر أوبراين مؤتمر إعلان التبرعات الذي سيعقد في جنيف في 25 نيسان / أبريل وسيدعو المانحين لضمان تسليم الأموال المرهونة والتمويل الإضافي المطلوب بشكل عاجل لوقف انتشار الكوليرا.
 
ومن المتوقع أن يغطي الإحاطة الإعلامية التي قدمها المتوكل من منظمة مواطنة لحقوق الإنسان، التي تتخذ من صنعاء مقرا لها، الحالة على الأرض، مع التركيز على بعض انتهاكات الحرب الواسعة النطاق لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي. 
 
وستناقش الإحاطة تدابير بناء الثقة الممكنة، بما في ذلك خيارات التعامل مع الحديدة وإعادة فتح مطار صنعاء لضمان وصول المساعدات الإنسانية، وخاصة في ضوء تفشي الكوليرا. 
 
وتشمل المجالات الأخرى التي قد يرغب الأعضاء في الاستماع إلى آراء المبعوث الخاص فيها إمكانية وقف إطلاق النار على الحدود السعودية اليمنية، والسعي إلى إبرام اتفاقات لاستئناف المدفوعات من صندوق الرعاية الاجتماعية وضمان دفع مرتبات موظفي الخدمة المدنية.
 
وقد يستفسر بعض الأعضاء عما إذا كانت هناك طرق لزيادة الضغط على الحوثيين بعد رفضهم للمقترح الأخير للمبعوث الخاص. واستنادا إلى اجتماعهم الأخير بشأن اليمن في 29 آذار / مارس، يمكن للأعضاء أن يناقشوا ما إذا كان سيتم توسيع إطار المحادثات السياسية وكيفية تغييره أو تغييره.
 
ومن ثم يمكن أن تكون هذه الدورة فرصة للأعضاء لكي يستكشفوا مع أعمال الشيخ أحمد وأوبريان إجراءات المجلس المحتملة أو مضمون مشروع قرار يمكن أن يكون له أثر على الحالة الإنسانية أو على الجهود السياسية. 
 
ووفقا لبيان صادر عن المبعوث الخاص عقب مشاورات 29 آذار / مارس، حث ولد الشيخ أحمد المجلس خلال هذا الاجتماع على "استخدام كل ما لديه من وزن دبلوماسي لدفع الأطراف المعنية إلى تقديم التنازلات اللازمة للتوصل إلى اتفاق نهائي قبل المزيد من الأرواح ".
 
 

Total time: 0.1181